أخبار وتقاريرإختيار المحررالعرض في الرئيسة

بعد تعرض بلاده لضغوط وانتقادات حادة .. السفير السعودي في الأمم المتحدة يؤكد أن الحل السياسي هو المخرج الوحيد للأزمة اليمنية

يمنات – صنعاء

أكد مندوب السعودية الدائم لدى الأمم المتحدة، عبد الله المعلمي، أن الحل السياسي هو المخرج الوحيد للأزمة اليمنية.

و أضاف المعلمي، خلال مؤتمر صحفي عقده الجمعة 4 مارس/آذار 2016، أن قرار مجلس الأمن رقم 2216 هو أساس تحقيق الحل السياسي في البلاد، مؤكدا تمسك بلاده بالقرار المذكور.

و قال المعلمي، إن صدور قرار محتمل من مجلس الأمن الدولي حول الوضع الإنساني في اليمن غير ضروري حاليا، وإن وكالات المساعدة التابعة للأمم المتحدة لا ترى ضرورة لذلك.

و جاءت تصريحات السفير السعودي بعدما أعرب مجلس الأمن الخميس عن قلقه إزاء الوضع المتردي في اليمن حيث تتواصل أعمال العنف بين طرفي الصراع.

و كانت السعودية، قد تعرضت في مقري الأمم المتحدة في نيويورك وجنيف، لانتقادات حادة بسبب الحرب في اليمن.

و انتقدت منظمات غربية كثيرة الحرب التي تقودها الرياض في اليمن، و تحملها مسؤولية سقوط ضحايا مدنيين، واستهداف البنى التحتية المدنية اليمنية.

و في جنيف وخلال جلسة لمجلس حقوق الإنسان، دافعت السعودية ومعها الجانب الحكومي اليمني عن أدائها في اليمن، و استعرضت جهود الإغاثة، وعرضت ما يقوم به الحوثيون، وقوات صالح في تعز. لكنها قوبلت بانتقادات بشأن الغارات الجوية، التي أدت إلى سقوط ضحايا مدنيين، واستهدفت منشآت مدنية، بينها مستشفيات تديرها منظمة “أطباء بلا حدود”.

و قال سفير أنغولا لدى الأمم المتحدة والرئيس الحالي لمجلس الأمن إسماعيل جاسبار مارتينز الخميس الماضي، إن المجلس المؤلف من 15 عضوا يدرس إصدار قرار بشأن الوضع الإنساني، الذي يتطور في اتجاه حاد للغاية.

الوسوم
إغلاق
إغلاق