العرض في الرئيسةفضاء حر

عد يا “صلاح” لنمت هنا في صنعاء

يمنات

جلال حنداد

من ترك داره .. قل مقداره .. هكذا يقول المثل الشعبي..!!

لا أدري يااستاذ صلاح و أنت تتحدث بروح كسيرة و أسى مكلوم .. هل اتضامن معك ام اشفق عليك .. أم اتشفى بك..؟!

انه ياعزيزي و رغم وضاعة موقفكم السياسي و سقوطكم في بئر الخيانة الوطنية الذي لا قعر له، إلا إني لن القي عليك حجر، و أنت تصرخ من داخل ذلك البئر معترفا بجرأه نُحييك عليها عما آلت اليه مصائركم..!!

عد ياصديقي لنمت هنا في صنعاء، فوق هذا التراب صامدين وواقفين خير و أكرم لك من ان تتشتتك منافي الخيانة وتأكلك دروب الارتزاق!

عد وحسب .. فإن لنا قلوب تعرف كيف تعفو و إن كانت لا تنسى!

للمزيد

سياسي مقيم في الرياض يكشف عن جانب من معاناة المواليين لـ”هادي” في السعودية ومعاملة السلطات لهم وكيف اصبح بعضهم في السجون..؟

الوسوم
إغلاق
إغلاق