العرض في الرئيسةعربية ودولية

جنرال أمريكي: قلق جدا لإن تسريبات ويكيليكس تجعل مهمة سي آي إيه أكثر صعوبة وتضعف مصداقيتها

يمنات – وكالات

أكد ليون بانيتا وزير الدفاع الأمريكي الأسبق والمدير الأسبق لوكالة الاستخبارات الأمريكية بان نشر وثائق ويكيليكس بخصوص العمل الإستخباري يجعل عمل الوكالة العريقة اصعب ويضعف الثقة فيها مع الأجهزة الأمنية الحليفة.

ونشر ويكيليكس الوثائق، الثلاثاء الماضي، مدعيا أنها تظهر أن تتجسس على الناس حول العالم باستخدام تقنيات تتيح لها اختراق أجهزة الهاتف المحمول والتلفاز والكمبيوتر، وقال الموقع إن الوثائق لا تكشف وجود الاختراق فحسب وإنما تدل على تزييف الوكالة له ليظهر وكأنه صادر من روسيا.

وقال بانيتا، في مقابلة سجلتها سي إن إن ، إن “هذه التسريبات تدمر بشكل كبير قدرة عناصرنا الاستخباراتية على تنفيذ المهمات المفترض تنفيذها وهي جمع المعلومات من أجل حماية بلدنا”، وأضاف: “عندما تحدث مثل هذه التسريبات فهي لا تدمر فقط المصادر بل أيضا التقنيات المستخدمة ونقل هذه المعلومات إلى الأعداء أمر خطير جدا بالنسبة لقدرتنا على حماية بلدنا”.

وحذر بانيتا من أنه “عندما تحدث مثل هذه التسريبات لمعلومات سرية للغاية وترى دول أخرى أن هذا النوع من المعلومات الحساسة يتم تسريبه فيمكن أن يؤثر على علاقتنا بأجهزة الاستخبارات حول العالم لأنهم سوف يصبحون حريصين جدا في مشاركتنا المعلومات الحساسة التي قد نحتاجها كي نكون قادرين على حماية أمننا”، وأضاف: “إنه أمر مقلق جدا أن يتم عرض هذا النوع من المعلومات الحساسة علانية من قبل ويكيليكس وجعل مهمة أجهزتنا الاستخباراتية أكثر صعوبة

الوسوم
إغلاق
إغلاق