العرض في الرئيسةمواقف وأنشطة

حركة 20 مايو تعلن تأييدها وتضامنها مع احتجاجات عمال وموظفي شركة النفط ضد لوبي الفساد في الشركة وتدعو للتضامن معهم

يمنات – صنعاء – خاص

عبرت حركة 20 مايو عن تأييدها الكامل و تضامنها المطلق مع احتجاجات عمال و موظفي شركة النفط اليمنية بقيادة مجلس تنسيق اللجان النقابية بالشركة، فيما اتخذوه من خطوات تصعيدية في الإحتجاج على لوبي الفساد و النفط و مخططه التدميري للشركة تمهيدا لتصفيتها و خصخصتها.

و أكدت الحركة في بيان صدر عنها الثلاثاء 29 أغسطس/آب 2017، تأييدها لدعوة مجلس التنسيق للإضراب الكلي عن العمل الذي بدأ تننفيذه اليوم الثلاثاء ضمن خطوات التصعيد الجارية في محافظة الحديدة، وذلك بعد فشل الإضراب الجزئي في اليوميين الماضيين نتيجة عدم تجاوب سلطة الامر الواقع لمطالبهم.

و دانت الحركة بشدة تعامل السلطة مع المحتجين و تجاهل مطالبهم ومنعهم من تنفيذ الإحتجاجات في اماكن تابعة للشركة و الاكثر من ذلك مضايقة ومطاردة وتهديد اعضاء مجلس تنسيق اللجان النقابية بالشركة والمحتجين.

و حملت الحركة السلطة مسئولية ما قد يترتب على سياستها هذه من اضرار بالموظفين وازمات اقتصادية تضر بالبلد.

و لفتت الحركة إلى أن موقفها هذا يأتي في إطار موقفها المطالب بإلغاء قرار التعويم و ما ترتب عليه من اضرار في الإقتصاد الوطني والامن القومي للبلد، و انطلاقا من موقفها الرافض للخصخة التي تتبنى سياسة الإفساد التي تستهدف المؤسسات والمصالح العامة وفي مقدمتها القطاعات الحيوية تمهيدا لتصفيتها وبيعها للقطاع الخاص.

و دعت كل ابناء اليمن الاحرار وقواه الحية الى تبتي ذات الموقف كون الامر اليوم اصبح واجبا وطنيا اكثر من كونه حق دستوري في التعبير بالنسبة لموظفي الشركة او تضامني بالنسبة لبقية اليمنيين.

و و عبرت الحركة عن شكرها و تقديرها لعمال وموظفي شركة النفط بقيادة مجلس تنسيق اللجان النقابية بالشركة. معتبرة أنها “جندي مجهول” يخوض حربا شرسة ضد لوبي النفط و الفساد منذ سنوات و لم يسقط امام الإغراء ولم يستسلم للتهديدات والضغوط.

و أعتبرت أن مجلس تنسيق اللجان النقابية بشركة النفط قدم نموذجا فريدا من بين كل النقابات في الجمهورية التي تخلت عن حقوق اعضائها و واجباتها الوطنية في اماكن اقل اغراءا واقل خطورة.

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

الوسوم
إغلاق
إغلاق