أخبار وتقاريرالعرض في الرئيسة

انفراد .. الدفع بقوة موالية للامارات إلى كهبوب والوازعية تمهيدا لحملة عسكرية للسيطرة على مرتفعات مطلة على باب المندب

يمنات – خاص

قالت مصادر عسكرية ان قوة موالية للامارات تم الدفع بها خلال اليومين الماضيين إلى مرتفعات كهبوب بمديرية المضاربة بمحافظة لحج، المطلة على باب المندب.

و أكدت المصادر لـ”يمنات” أن تلك القوة تم تدريبها في معسكر يقع في منطقة السقيا بمديرية المضاربة، و نقلوا إلى ذو باب غرب تعز، لتلقي دورة قصيرة على أسلحة متوسطة و ثقيلة.

و أوضحت المصادر أن تلك القوة تم نقلها إلى محيط جبل السفينة و التباب السود. مشيرة إلى أن عناصر من القوة المتمركزة أسفل القرون الخمسة، تقوم بعملية تمهيد لطرقات يدوية في تلك المناطق وعرة التضاريس. مرجحة أن تكون هذه الترتيبات مقدمة لنقل قوة إلى تلك المنطقة، خاصة بعد نصب مدفعية خلال الأسبوعين الماضيين في مناطق تقع على تخوم منطقة القرون.

و لفتت المصادر إلى أن عملية الهجوم التي نفذهاأنصار الله و الجيش المساند لهم باتجاه جبل السفينة و التباب السود، فجر الاثنين 23 أكتوبر/تشرين أول 2017، ادت إلى تراجع القوة التي تم الدفع بها، و هو ما قد يؤثر سلبا على الخطة التي وضعت للحملة العسكرية المرتقبة.

و تؤكد المصادر أن مجندين يصلون إلى “100” فرد تقريبا نقلوا إلى منطقة العقبة في أطراف الوازعية خلال الأسبوع الجاري. مرجحة أن القوات الاماراتية تخطط لشن حملة عسكرية من عدة اتجاهات بهدف السيطرة على مرتفعات كهبوب.

و يبدو أن القوات الاماراتية تريد شن حملتها مستفيدة من الهدوء في الجبهة، لتحقيق انتصار خاطف مستثمرة عنصر المباغتة.

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

الوسوم
إغلاق
إغلاق