أخبار وتقاريرإختيار المحررالعرض في الرئيسة

انفراد – تقرير برلماني يكشف عن ضبط مبيدات زراعية محظورة بعيدا عن وزارة الزراعة وتخزين بعضها في أماكن غير مناسبة وتحذر من استمرار عملية التخزين الحالية

يمنات – خاص

كشف تقرير لجنة برلمانية عن وجود مبيدات محظور دخلت إلى البلاد و ضبطت من قبل الأجهزة الأمنية و أودعت في مخازن غير مناسبة للتخزين.

و حصل “يمنات” على تقرير للجنة مشتركة مكونة من لجنة الصحة و لجنة الزراعة و الري و الثروة السمكية بمجلس النواب، بشأن ما أثاره عضو المجلس، عبد الرحمن الأكوع، عن شحنة مبيدات تحتوي على مبيدات محظور دخولها البلاد.

و شكلت اللجنة بناء على تكليف مجلس النواب في جلسته المنعقدة صباح  الاربعاء 25 أكتوبر/تشرين أول 2017، بهدف تقصي الحقائق.

و كشف التقرير أن اللجنة المشتركة قامت اللجنة صباح السبت 28 أكتوبر/تشرين أول 2017، بالنزول الميداني لديوان عام وزارة الزراعة و الري و التقت بوزير الزراعة و الري، غازي احمد على محسن.

و جاء في التقرير أن شحنة المبيدات التي أثارها النائب عبد الرحمن الأكوع، ضبطت في احدى النقاط القريبة من العاصمة صنعاء من قبل مندوبي جهاز الامن السياسي و تم ايصالها الى الجهاز و لم تتسلم وزارة الزراعة والري هذه الشحنة إلا بعد مرور شهرين أو ثلاثة اشهر من تاريخ ضبطها، و لم تعلم الوزارة متى  تم ضبطها أو مع من تم ضبطها.

و لفت التقرير إلى أنه تم ايداع الشحنة مخازن الادارة العامة لوقاية النباتات بوزارة الزراعة و الري. كاشفا أن الكمية المضبوطة عبارة عن (180) كرتون مبيدات محظورة و أدوات رش و محاليل بيطرية.

و نوه التقرير أن مدير ادارة المبيدات بالادارة العامة لوقاية النباتات أفاد أن جهاز الامن السياسي ضبط شاحنتين تحمل كمية من المبيدات. مشيرا إلى أن اللجنة المشتركة نزلت إلى موقع تخزين المبيدات بمقر مركز مكافحة الجراد و تبين أن هذا المخزن يحتوي على الكثير من المبيدات التي تم ضبطها و حجزها خلال الاعوام من 2015 و حتى 2016، و الفترة المنصرمة من العام الحالي 2017.

و نزلت اللجنة المشتركة إلى الادارة العامة لوقاية النبات التابعة لوزارة الزراعة و الري و اطلعت على كمية المبيدات المضبوطة و المحتجزة التي تم ضبطها من قبل جهاز الامن السياسي.

و أشار التقرير أن المختصين أوضحوا أن هناك كمية من المبيدات المحتجزة لا تزال موجودة في مخزن جهاز الامن السياسي بمنطقة نقيل يسلح، تم ضبطها منذ خمسة عشر يوما، و تقدر كميتها بـ(126) كرتون جميعها مبيدات مهربة و محظورة، و ضبطت على متن باص بلك قدم من محافظة عدن، و افرج على الباص و السائق من قبل مندوبي جهاز الامن السياسي دون ابلاغ مندوب وزارة الزراعة و الري المتواجد في النقطة.

و حذرت اللجنة المشتركة في تقريرها من خطورة بقاء المبيدات في تلك المواقع و ما قد تسببه من كوارث لا يحمد عقباها فيما لو حصل أي شئ، عوضا عن خطورة ما يمثله بقائها في المخزن القريب من السكان.

و لفتت اللجنة المشتركة أن لجنة الزراعة و الري بمجلس النواب تقوم حاليا بدارسة و مناقشة هذا الموضوع و سوف تقوم بإعداد تقرير شامل عن ذلك و انزاله الى قاعة المجلس بعد عقد اللقاء الذي تم الاتفاق علي عقده مع وزير الزراعة و الري و المختصين في الوزارة خلال الاسبوع القادم.

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

الوسوم
إغلاق
إغلاق