أخبار وتقاريرالعرض في الرئيسة

نصر الله يرد على اتهامات السعودية بتهريب صواريخ باليستية الى اليمن

يمنات – وكالات

وصف الأمين العام لحزب الله اللبناني، حسن نصرالله، بيان وزراء الخارجية العرب عن تهريب حزب الله صواريخ باليستية إلى دول عربية “بالتافه والسخيف” – في اشاره الى مزاعم دول التحالف السعودي عن ارسال حزب الله اسلحة الى اليمن.

ونفى حسن نصر الله بشكل رسمي أن يكون حزب الله اللبناني قد هرّب أسلحة الى اليمن أو البحرين او الكويت قائلاً إن “الوزراء العرب اتهمونا بدعم المنظمات الإرهابية في المنطقة بصواريخ بالستية فعلى ماذا اعتمدوا في ذلك؟، نافياً أن يكون حزب الله قد أرسل أسلحة إلى اليمن أو البحرين أو الكويت، معتبراً أن اتهام الوزراء العرب بإرسال السلاح لهذه البلدان “تافه وسخيف”، كاشفاً عن أن البلدين الذين أرسل لهما الحزب الأسلحة هما فلسطين المحتلة حيث دعمنا فصائل المقاومة بصواريخ كورنيت، وأيضاً أرسلنا سلاحاً لمقاتلينا في سوريا.

واعتبر نصر الله أن “إسرائيل هي أكبر تهديد للأمن والاستقرار في المنطقة، وسلاح المقاومة هو الأساس لتحقيق الأمن والاستقرار”، مضيفاً “أهم عامل لحماية لبنان بمواجهة اعتداءات إسرائيل هو سلاح المقاومة في إطار معادلة الجيش والشعب والمقاومة”، وتابع “إذا أردتم الاستقرار في لبنان فسلاح حزب الله هو عامل أساسي في تحقيق هذا الاستقرار.. وإذا أردتم مساعدة لبنان فعلاً فلا تتدخلوا فيه كما فعلتم مؤخراً ولا ترسلوا الإرهابيين إليه”.

وسخر الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله من الاجتماع الذي عقده وزراء الخارجية العرب في القاهرة قائلاً : “كل الاعتداءات الإسرائيلية لم تستدع اجتماعاً للوزراء العرب، لكنهم اجتمعوا بسبب صاروخ واحد على الرياض”.

وجدد تأكيده على نفي حزب الله مشاركته أو مسؤوليته عن إطلاق أية صواريخ من اليمن على السعودية لا في الأيام السابقة ولا اللاحقة، مستغرباً استهزاء المسؤولين السعوديين بالإنجازات اليمنية، لأنهم يقيسون على أنفسهم، وقال “اتهام حزب الله بالضلوع في إطلاق الصاروخ على الرياض غير صحيح ولا يستند إلى أي دليل”.

وقال نصر الله إن “طائرات التحالف السعودي تقصف كل شيء في اليمن حيث أسقطت عشرات آلاف الشهداء وجرحت مئات الآلاف”، متسائلاً “أليس اليمن بلداً عربياً ومسلماً فلماذا لم يتضمن بيانكم (الوزراء العرب) كلمة واحدة عما ترتكبه السعودية هناك؟”.

ورأى السيد نصر الله أن العالم “لا يكاد يحرك ساكناً تجاه ما ترتكبه السعودية في اليمن علماً أن المملكة فاشلة في كل ما تفعل”، متوجهاً إلى الجميع بأن يطالبوا السعودية أن توقف القتل الجماعي وسحق الأطفال في اليمن أولاً ثم فليبحثوا عن حل سياسي، ويضغطوا على جميع الأطراف للدخول في هذا الحل.

الوسوم
إغلاق
إغلاق