العرض في الرئيسةفضاء حر

لـ”لوبي الفساد والسلطة الخفية”: لن اسكت

يمنات

محمد ناصر البخيتي

بعد ثورة الـ21 من سبتمبر اهدرنا فرصة ثمنية في مكافحة الفساد المالي و الإداري لأنه لم يكن لدى المعنيين بالأمر في انصار الله إرادة حقيقية لإصلاح مؤسسات الدولة رغم ان شرعية ثورتنا قامت على اساس تحقيق ذلك الهدف.

و بعد سقوط صالح اصبح لدينا فرصة جديدة لتحقيق ذلك الهدف بدون عوائق ولكني للأسف الشديد تأكدت بشكل قاطع أنه لا يوجد إرادة حقيقة لدى المعنيين لإصلاح مؤسسات الدولة لأن علي صالح اصبح داخلنا.

بعد ثورة الـ21 من سبتمبر وضعت مشروع لإصلاح مؤسسات الدولة ولكن لم يلتفت له أحد, وقبل أشهر وضعت مشروع جديد لإصلاح مؤسسات الدولة يراعي واقع الشراكة مع المؤتمر, وقيل لي انه تم اعتماده ولكن من الواضح ان لوبي الفساد بسلطته الخفية اصبح اقوى مما تصورت ويستغل انشغال السيد بقضية مواجهة العدوان.

يعرف المحيطين بي أني قضيت اكثر من نصف عمري في معارضة فساد وتسلط علي صالح وكذلك فساد هادي وحكومته, كما رفضت تولي أي منصب بعد ثورة الـ21 من سبتمبر ورفضت التوسط لأي قريب أو صديق لتولي وظيفة أو الحصول على ترقية حتى أني رفضت التوسط لوالدي للحصول على حقه المشروع في الترقية العسكرية التي حرمه منها على صالح بسبب معارضتي له, وكلما زرت اهلي في ذمار أتحمل تأنيب والدي المتكرر الذي يصل حد حرماني من دخول البيت في بعض الأحيان لأني اطمح لبناء دولة بلا وساطة وبلا محسوبية كما يطمح اغلب ابناء الشعب اليمني.

لذلك اقول للوبي الفساد والسلطة الخفية في انصار الله لن اسكت لكم هذه المرة وهذا عهد مني لله ولرسوله وللمؤمنين, والله على ما اقول شهيد.

المصدر: حائط الكاتب على الفيسبوك

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

الوسوم
إغلاق
إغلاق