أخبار وتقاريرالعرض في الرئيسة

قيادي في أنصار الله: السعودية تتحمل مسؤولية تدهور الوضع الإنساني باليمن

يمنات – صنعاء

حمل القيادي في حركة “أنصار الله”، محمد البخيتي، السعودية مسؤولية تدهور الوضع الإنساني في اليمن.

و قال محمد البخيتي، لراديو “سبوتنيك”، “إن من يتحمل مسؤولية تدهور الوضع الإنساني في اليمن هو المسؤول عن إعلان الحرب والمُصر على استمرارها.

و أضاف: السعودية أول من أعلن الحرب وتصر على استمرارها، و تتحمل كل التبعات الإنسانية فيما يتعلق بحق المدنيين أو العسكريين على الجبهات.

و لفت البخيتي أن وجود تعمد سعودي لايصال الوضع الاقتصادي في اليمن إلى اليمن، لفرضها حصارا شاملا على اليمن. مؤكدا أن ميناء الحديدة ما زال محاصرا رغم ادعاءاتها بأنها تسمح للملاحة بالوصول، في حين أنها تعرقل وصول السفن ما يضطر الكثير من التجار و السفن الملاحية إلى استخدام موانئ أخرى.

و نوه إلى أنه طالما و السعودية و حلفاءها مايزالون يراهنون على الحسم العسكري، فهم من يتحملون مسؤولية تدهور الوضع الإنساني.

و أشار إلى أن لدى السعودية مشكلة اقتصادية، نتيجة تورطها في حرب اليمن، فما بالك باليمن الدولة الفقيرة والمفروض عليها حرب و حصار.

الوسوم
إغلاق
إغلاق