أخبار وتقاريرالعرض في الرئيسة

المحلل السياسي عبد الوهاب الشرفي: لهذا السبب تسعى الامارات لتجميد نشاط موانئ المنطقة ومنها ميناء عدن

يمنات – صنعاء – خاص

قال المحلل السياسي اليمني و رئيس مركز الرصد الديمقراطي، عبد الوهاب الشرفي، إن دولة الامارات العربية المتحدة تسعى لتجميد نشاط الموانئ في المنطقة.

و أوضح أن الامارات ترى أن تنشيط الموانئ في المنطقة سيؤدي إلى احجام السفن عن التوجه لمينائي دبي و أبو ظبي الاماراتيين، باستثناء السفن التي تقصد السوق الاماراتية، كونهما ميناءين منزويين داخل الخليج بعد مضيق هرمز.

و لفت الشرفي إلى أن ما تدره الموانئ الاماراتية من دخل يصل إلى مليارات الدولارات سنويا. منوها إلى أن الامارات تعمل على استئجار الموانئ الاخرى في المنطقة للتحكم في خطوط سير السفن و توجيهها إلى موانئ الامارات، ما يجعلها تدفع مبلغا مقطوعا كإيجار للموانئ الاخرى التي تحرمها من المليارات لصالح موانئها التي تقوم بتوجيه السفن إليها.

و نوه الشرفي إلى أن هذا السبب كان وراء الموقف الجيبوتي بإلغاء الاتفاقية مع شركة موانئ دبي الاماراتية، التي كانت تدير ميناء جيبوتي.

و أعتبر أن ردود الفعل الاماراتية العالية و المهددة بالانتقام جراء الغاء الاتفاقية تكشف عن طبيعة الصراع حول ميناء عدن الحاصل حاليا و المزعج حتى للسعودية.

و أشار الشرفي إلى أن السعودية ترى امكانية تضييق الوضع أكثر على مناطق الشمال اليمني، لكن الامر يتطلب الاستعاضة بميناء عدن لأبعاد قانونية من وجهة نظرها.

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

الوسوم
إغلاق
إغلاق