أخبار وتقاريرالعرض في الرئيسة

رواية شرطة عدن للهجوم الذي استهدف كلية الآداب وتنظيم ارهابي يتبنى العملية

يمنات – صنعاء

قالت شرطة عدن إن الهجوم الذي استهدف حراسة بوابة كلية الآداب بجامعة عدن، الثلاثاء 27 مارس/آذار 2018، أدى إلى مقتل الجندي شائع محمد أبو بكر الحريري و اصابة زميلهُ الجندي سالم صالح أحمد حسين.

و أشارت شرطة عدن في بلاغ صحفي، أن الهجوم نفذه “3” مسلحين قدموا على سيارة من نوع “كوريلا” بيضاء اللون تحمل رقم أجرة.

و أوضح البلاغ أن مسلحين اثنين ترجلا من السيارة و باشرا بإطلاق النار على حارسي البوابة بشكل مباشر، ما أدى الى إصابتهما بطلقات نارية وقعا إثرها أرضا.

و لفت البلاغ إلى أنه و أثناء ما كان المسلحون يقومون بتصوير عملية الهجوم تقدم أحدهم لالتقاط صورة قريبة لجسد الجندي شائع الحريري و هو مرمي على الأرض ضاناً بأنه قد فارق الحياة ليتفاجأ بـ”شائع” مصوّبا بندقيته نحو رقبته و مطلقاً عليه رصاصة استقرت في صدره ليسقط على إثرها جريحاً جراء إصابته. مؤكدا أن الجريح من المهاجمين في قبضة الشرطة.

و نوه البلاغ إلى أن المهاجمان الآخران فرا إلى جهة مجهولة حيث لا زال البحث جار عنهما من قبل الأجهزة الأمنية في عدن و محيطها.

و تداول وسائل اعلام صورة تقول ان تنظيم داعش الارهابي بثها على حسابته في مواقع التواصل الاجتماعي، يعلن فيها مسئوليته عن الهجوم، و يقول ان الهجوم أسفر عن مقتل جنديين.

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

لتكن أول من يعرف الخبر .. اشترك في خدمة “المستقلة موبايل“، لمشتركي “يمن موبايل” ارسل رقم (1) إلى 2520، ولمشتركي “ام تي إن” ارسل رقم (1) إلى 1416.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق