العرض في الرئيسةعربية ودولية

الخارجية الروسية: العثور على أسلحة كيماوية أوروبية أكثر فضاعة في سوريا

يمنات – وكالات

قالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، أن الجيش السوري عثر على قنابل غاز أوروبية الصنع في الغوطة الشرقية.

و أوضحت زاخاروفا في مؤتمر صحفي عقدته بموسكو، الخميس 19 إبريل/نيسان 2018، أنه تم العثور في الأراضي المحررة من الغوطة الشرقية بضواحي دمشق على حاويات كلور، و هو من النوع الأكثر فظاعة بين الأسلحة الكيميائية. لافتة إلى أن هذه المادة ألمانية الصنع.

و أشارت زاخاروفا إلى أنه تم العثور على قنابل غاز. مضيفة أنه من الصعب التعليق على هذه الحقيقة بأي شكل من الأشكال. مؤكدة إنها مخيفة للغاية و تقوض الإيمان بإنسانية بعض الدول.

و قالت: نحن لا نتحدث عن دول بأكملها، بل عن السياسيين والقادة، الذين يصدرون مثل هذه الأوامر ويتخذون مثل هذه القرارات.

و أشارت إلى بدء خبراء منظمة حظر الأسلحة الكيميائية بالعمل في مدينة دوما السورية. لافتة إلى ظهور المزيد من الأدلة تدريجيا على عدم قيام الحكومة السورية بأي هجوم كيميائي على المدينة.

و كان الغرب قد اتهم دمشق، في وقت سابق، بتنفيذها هجوما كيميائيا على مدينة دوما السورية في الغوطة الشرقية، لكن موسكو نفت المعلومات حول إسقاط الجيش السوري لقنابل الكلور على المدينة.

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

لتكن أول من يعرف الخبر .. اشترك في خدمة “المستقلة موبايل“، لمشتركي “يمن موبايل” ارسل رقم (1) إلى 2520، ولمشتركي “ام تي إن” ارسل رقم (1) إلى 1416.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق