فضاء حر

معززات الصمود

يمنات

شبيب منصور 

الصمود الكلمة التي تخندقنا حولها مشكلين سياج منيع , تحطمت على اسواره المؤامرات والمكايدات السياسية طيلة ثلاثة أعوام مضت , أجده اليوم ونحن على عتبات عامنا الرابع بحاجة إلي دعم وإسناد , بحاجة الي لفتة من المسؤولين عن حياة الناس في هذا الوطن ..

ليستمر الصمود سلاح يؤتي أكله في مواجهة العدوان وإفشال المؤامرات الكبرى يجب ان يصاحبه مجموعة من القوانين المرحلية الخاصة التي تعمل على تعزيزه بتذليل الصعاب التى تواجه المنظوين تحت رايته ..

إن شعور ولي الامر بأهمية الصمود كخط دفاعي مهم , يلقي على عاتقه مسؤولية تعزيز هذا الصمود بمساعدة هذا الشعب على المزيد منه بالتغاظي عن بعض الامور القانونية التي تندرج في اطار الحقوق للغير وللدولة بأعمال روح القانون ومحاولة ترتيب الاوضاع بما يكفل الحقوق ولايضر بمن وجبت عليهم تأدية هذة الحقوق …

ان مراعاة الجهات ذات الاختصاص لحساسية المرحلة وللمعاناة التي يعيشها الناس , توجب عليهم حث الجميع على الصمود الدائن والمديون , المؤجر والمستئجر , رب العمل والموظف , لابد ان يتعاون الجميع , وان تنظر الدولة لروح القانون اثناء الفصل في الاشكالات الحقوقية ..

من حائط الكاتب على الفيسبوك

الوسوم
إغلاق
إغلاق