أخبار وتقاريرالعرض في الرئيسة

الصراع يعود مجددا إلى مدينة تعز .. اعدام “3” جنود ورمي جثثهم في مجرى السيول

يمنات – صنعاء

عاد الصراع مجددا إلى الواجهة بين الفصيلين السلفي و الاخواني في مقاومة تعز، بالتزامن مع عودة الاغتيالات إلى المدينة، التي انفلاتا أمنيا منذ قرابة “3” سنوات.

و مؤخرا اعلن عن مقتل “3” من منتسبي اللواء 22 ميكا الذي يقوده العميد صادق سرحان، الموالي للفصيل الاخواني.

مصادر عسكرية في اللواء لتهمت كتائب أبي العباس السلفية الموالية للإمارات باختطاف الجنود الثلاثة و اعدامهم.

تفيد معلومات أن الجنود الثلاثة يتبعون سرية الدبابات التابعة للوا ء22 ميكا، و تم اختطافهم بداية الأسبوع الماضي، و تم العثور على جثثهم مساء الجمعة 25 مايو/آيار 2018.

يعد حي باب موسى بالمدينة القديمة في تعز من أكثر المناطق التي تشهد مواجهات مسلحة بين الفصيل الاخواني و الفصيل السلفي، و تقع فيه سرية الدبابات التابعة للواء 22 مسكا.

و الجنود الثلاثة الذي تم اعدامهم هم: محمد سيف سرحان و عبد الإله هزاع و نجم الدين هزاع.

و عثر على جثث الجنود الثلاثة في سائلة السواني، تقع إلى الشرق من قلعة القاهرة، و عادة ما يتم رمي الجثث في مجاري السيول في مدينة تعز، و التي تحولت إلى أماكن موحشة.

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

لتكن أول من يعرف الخبر .. اشترك في خدمة “المستقلة موبايل“، لمشتركي “يمن موبايل” ارسل رقم (1) إلى 2520، ولمشتركي “ام تي إن” ارسل رقم (1) إلى 1416.

الوسوم
إغلاق
إغلاق