أخبار وتقاريرالعرض في الرئيسة

مصدر عسكري في دفاع الانقاذ يكشف عن المستجدات العسكرية في الساحل الغربي من حرض إلى الوازعية

يمنات – صنعاء

أكد مصدر بوزارة الدفاع في حكومة الانقاذ مصرع و جرح العشرات من قوات حكومة هادي و تدمير 15 آلية عسكرية في عمليات نوعية بجبهة الساحل الغربي خلال الـ 24 ساعة الماضية.

و لفت المصدر إلى استمرار الجيش و اللجان الشعبية في تنفيذ تكتيك عسكري يستنزف و يشتت قوى الغزاة و المحتلين في الساحل الغربي.

و أوضح المصدر أن العمليات تسير في عدة محاور منها شمال الخوخة و حيس و حرض. مبيناً أن الجيش واللجان الشعبية تمكنوا من التنكيل بالعدو بالاغارات المفاجئة شمال حيس، بالتوازي مع التصدي لزحف في الخط الساحلي و إحراق الآليات بعتادها و تجهيزاتها و سقوط عشرات القتلى و الجرحى.

و أشار المصدر إلى تنفيذ كمين تكتيكي على الخط الساحلي دمرت خلاله آليتان عسكريتان و قطع الخط على تحركات العدو و استهداف تجمعاته و نقاط تمركزه بقذائف المدفعية و صواريخ الكاتيوشا التي حققت إصابات مباشرة في صفوفه و عتاده.

و أكد المصدر انكسار واحد من أكبر الزحوف العسكرية التي شاركت فيها عدد من الألوية بينهم قوات سودانية و إماراتية مدعومة بغطاء جوي نفذ عشرات الغارات المتوالية.

و ذكر المصدر أن قوات الجيش واللجان الشعبية واصلت تقدمها و شلت حركة العدو و كبدته هزائم متتالية و خسائر فادحة في أرواح مرتزقته و عتاده.

و لفت إلى المعلومات الطبية التي وردت حول اكتظاظ مستشفى المخا و مستشفيات عدن و المستشفيات الميدانية في الخوخة و في الخطوط الخلفية بالجرحى و جثث القتلى.

و قال المصدر إن قوات الجيش واللجان الشعبية نفذت عملية نوعية في مفرق الوازعية على تحصينات العدو و مواقعه انتهت بالسيطرة على عدد من المواقع و السيطرة النارية على خط الإمداد في موزع و الوازعية.

و أضاف: تم التصدي في حرض لزحف واسع شن فيه الطيران 40 غارة على ميدي و حرض و تم تدمير أربع آليات. مؤكدا تنفيذ الجيش و اللجان الشعبية عملية معاكسة تمكنوا فيها من استعادة المواقع التي كان العدو قد تقدم فيها خلال اليومين الماضيين و منها قرية المدب و المواقع المحيطة بجبل النار.

و بين المصدر أن الجيش واللجان الشعبية اغتنموا كمية كبيرة من العتاد الحربي المتنوع و تم أسر عدد منهم.

و سخر المصدر من الانتصارات الإعلامية التي يحاول العدوان من خلالها رفع المعنويات و الحالة النفسية المهزومة لهم.

و أكد أن معركة الساحل الغربي ستكون تذكارا تاريخيا جديدا أن اليمن مقبرة للغزاة و المعتدين، و نقل معادلة العدوان على اليمن إلى مراحلها النهائية بالمفاجآت التي تنتظر تحالف العدوان.

المصدر: سبأنت

‏‏‏للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

لتكن أول من يعرف الخبر .. اشترك في خدمة “المستقلة موبايل“، لمشتركي “يمن موبايل” ارسل رقم (1) إلى 2520، ولمشتركي “ام تي إن” ارسل رقم (1) إلى 1416.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق