أخبار وتقاريرالعرض في الرئيسة

رئيس مجلس الأمن الدولي يشدد على خفض التصعيد العسكري حول ميناء الحديدة

يمنات – وكالات

دعا مجلس الأمن الدولي، الاثنين 11 يونيو/حزيران 2018، إلى خفض التصعيد العسكري حول ميناء الحديدة، غرب اليمن.

و شدد المجلس في بيان له صدر عقب جلسة مغلقة بشأن الوضع في ميناء الحديدة الحيوي غرب اليمن، أن المفاوضات بين أطراف الأزمة هي الطريق الوحيد للوصول إلى حل.

و أكد الرئيس الدوري للمجلس، السفير الروسي، فاسيلي نيبيزيا، أن وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية، مارك لوكوك، و المبعوث الأممي إلى اليمن، مارتن جريفيث، قدما إحاطتين خلال الجلسة، و أن الجميع ناقشوا ضرورة خفض التصعيد.

و لفت إلى أن جميع أعضاء المجلس يأملون في أن يتمكن جريفيث من التوصل الى حل. مؤكدا اتفاق أعضاء المجلس على ترك ملف اليمن في يد المبعوث الخاص، و الاستماع منه لإحاطة أخرى، في 18 يونيو الجاري.

و أشار إلى أنه تم الاتفاق أن تبقي مسألة اليمن قيد نظر المجلس، و سيتم الاجتماع عند الحاجة.

و قالت كارين بيرس، سفيرة بريطانيا في مجلس الأمن، قبل الاجتماع، ان أعضاء المجلس يدركون مخاوف الإمارات الأمنية و التي يجب معالجتها. مبدية القلق بشأن الوضع الإنساني.

و كارل اوستيروم سفير هولندا في مجلس الأمن، إنه من المهم جدا بالنسبة إلينا أن يجتمع المجلس و يوجه إشارة مشتركة و رسالة سياسية واضحة جدا للأطراف المعنيين. مشيرا إلى ضرورة ألا يرى الجميع هجوما على ميناء الحديدة.

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

لتكن أول من يعرف الخبر .. اشترك في خدمة “المستقلة موبايل“، لمشتركي “يمن موبايل” ارسل رقم (1) إلى 2520، ولمشتركي “ام تي إن” ارسل رقم (1) إلى 1416.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق