أخبار وتقارير

جمارك حكومة الانقاذ توضح حقيقة نهب المتروكات في ميناء الحديدة وبيعها بالمزاد العلني

يمنات – صنعاء

نفت مصلحة الجمارك في حكومة «الإنقاذ الوطني» في صنعاء، اليوم الأحد، الأخبار التي تداولتها بعض وسائل الإعلام ، عن قيامها ببيع المتروكات الموجودة في ساحة جمرك في ميناء الحديدة.

وقالت جمارك صنعاء في بيان، إن «الجمارك باشرت في إجراءات بيع المتروكات بالمزاد العلني، قبل الهجمة العسكرية والإعلامية على الحديدة، وتحديداً في شهر يوليو من العام 2017. وقامت بإشهار ذلك قبل بيع المتروكات من خلال نشر ثلاثة إعلانات في الصحيفة الرسمية بهذا الخصوص، بتاريخ 13-15 فبراير 2018، وكذلك الإعلان الثالث باستئناف عملية البيع بالمزاد بموجب قرار رئيس المصلحة رقم (31) لسنة 2018.

وقالت مصلحة الجمارك إنها ووفقاً للمواد 274 – 279 من قانون الجمارك، الذي خول سلطات الجمارك بيع البضائع المتروكة في الساحات الجمركية، التي مضى عليها أكثر من 90 يوماً فقط، فقد قامت في بيع المتروكات التي مضى عليها أكثر من عشر سنوات.

وأشارت مصلحة الجمارك، إلى أنها اضطرت إلى بيع تلك المتروكات حفاظاً على الأموال العامة، وفقاً للإجراءات القانونية، لأنها تقع في ساحة جمرك ميناء الحديدة، والذي يعرضها للتلف بسبب الرطوبة الشديدة.

واستنكرت مصلحة الجمارك بشدة، ما تناقلته وسائل الإعلام الموالية لـ«التحالف»، حول قيام المصلحة، ممثلة بجمرك ميناء الحديدة، ببيع المتروكات الموجودة في ساحة جمرك الميناء، والتي اتهمت المصلحة بالقيام بنهب منظم، على حد زعمها.

الوسوم
إغلاق
إغلاق