فضاء حر

56 حكومة يمنية لم تترك للأجيال أثر

يمنات

د. أيوب الحمادي

٤٥ حكومة كانت في الشمال و الجنوب من بعد الثورة في ١٩٦٢ و ١١ حكومة بعد الوحدة من ١٩٩٠، أي مرت في تاريخ اليمن الحديث ٥٦ حكومة.

أغلب رؤساء الحكومات و الوزراء انتهي بهم المطاف إلى النسيان و لا نذكر احد منهم كونهم لم يتركوا للأجيال اثر و مشروع استراتيجي مستمر.

عني اذكر حدث واحد و قرار واحد و هو منع استيراد الخضروات و الفواكه من الخارج أيام حكومة الارياني, و هو ما ترك اثر إلى اليوم برغم معارضة الكل وقتها للقرار. منع و في نفس الوقت تشجيع للزراعة و فتح بنوك زراعية و اليوم البلد معتمدة على اثر ذلك القرار.

حكومة بحاح انتهت و لم نجد اثر و قبلها حكومة باسندوة و قبله حكومة مجور و قبله حكومة باجمال و غيرها. و على سبيل المثال حتى المشاريع البسيطة لم يكملوها, مثل مطار صنعاء الدولي منذ حكومة باجمال, و محطة المياه في المخا و مدينة حمد الطبية منذ ايام مجور, و مدينة الملك عبد الله ايام باسندوة, و مطار تعز, و توسيع ميناء المخا و محطات الكهرباء وووو.

كل ما ذكرت رصدت لهم ميزانية و كان المقرر الانتهاء منهم بسرعة, الآن كلها انتست و اهدرت فرص و اموال لا تنتهي. ما الذي يمنع كل حكومة تكون معها رؤية تعمل لتحقيقها و تترك الامور الجانبية..؟ ما الذي يمنع ان كل وزير يطمح ان يترك اثر في التاريخ اليمني..؟ لماذا لا يركز كل شخص منهم على هدف استراتيجي يغير المجتمع..؟

المصدر: حائط الكاتب على الفيسبوك

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

لتكن أول من يعرف الخبر .. اشترك في خدمة “المستقلة موبايل“، لمشتركي “يمن موبايل” ارسل رقم (1) إلى 2520، ولمشتركي “ام تي إن” ارسل رقم (1) إلى 1416.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق