أخبار وتقاريرالعرض في الرئيسة

موقع: قائد التحالف في المهرة يهدد باستخدام القوة ضد المؤيدين للإعتصامات

السعودية حاولت بشتى الطرق وقف الإعتصام لكنها قوبلت بالرفض

يمنات – صنعاء

أطلق قائد التحالف السعودي في محافظة المهرة، أقصى شرق البلاد، تهديدات ضد من يؤيد المعتصمين المطالبين بخروج القوات العسكرية من الثكنات المدنية في المحافظة.

و كشف قائد التحالف بالمهرة، عبد العزيز الشريف، أن لدى السعودية كشوفات بأسماء من يشارك أو يتواصل مع المعتصمين أو له علاقة بالاعتصام.

جاء ذلك في كلمة ألقاها الشريف في طابور عسكري أمام البوابة الشرقية لمطار الغيضة، الذي لا تزال القوات السعودية متواجدة فيها، حسب موقع “المهرة بوست”.

و هدد باتخاذ اجراءات صارمة بحق كل من يثبت ضده التعاون مع المعتصمين. مشيرا إلى أن تلك الاجراءات ستتخذها قيادة القوات السعودية في المهرة.

و كشف مصدر مقرب من محافظ المهرة، راجح باكريت، أن الرياض حاولت بشتى الطرق إيقاف الانتفاضة الشعبية التي اندلعت ضد تواجدها العسكري بالمهرة في 25 يونيو/حزيران 2018، حسب “المهرة بوست”.

و بحسب المصدر، عرضت الرياض على رئيس مجلس أبناء المهرة و سقطرى، عبد الله بن عيسى آل عفرار عبر المحافظ راجح باكريت، اعلان المهرة اقليم منفصل عن اقليم حضرموت مقابل زيارته للرياض و فض الاعتصام.

و أكد المصدر أن الإغراءات التي قدمتها السعودية قوبلت بالرفض من قبل مجلس أبناء المهرة وسقطرى ممثلا برئيسه عبد الله آل عفرار، الذي أعلن حينها تغليب المصلحة العامة لأبناء المهرة و ضرورة الوقوف أمام الاخطار التي تحوم حول المحافظة التي ظلت خلال الثلاثة السنوات الماضية بعيدة عن الفوضى و الحرب التي تدمر البلاد.

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

لتكن أول من يعرف الخبر .. اشترك في خدمة “المستقلة موبايل“، لمشتركي “يمن موبايل” ارسل رقم (1) إلى 2520، ولمشتركي “ام تي إن” ارسل رقم (1) إلى 1416.

الوسوم
إغلاق
إغلاق