أخبار وتقاريرالعرض في الرئيسة

الانتقالي الجنوبي يحدد موقفه من تظاهرات عدن

يمنات – صنعاء

أبدت هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي تضامنها و الوقوف مع المطالب الشعبية المشروعة و حق الشعب في التعبير السلمي عن رفضه و غضبه.

و أكدت الهيئة في بيان لها عقب اجتماع عقدته الأحد 5 أغسطس/آب 2018، في عدن، أن المجلس الانتقالي يقف مع التظاهرات التي تشهدها عدن بكل مسئولية.

كما أكد بيان الهيئة أن المجلس سيدافع عن المطالب التي يرفعها المتظاهرون في كل المحافل المحلية و الإقليمية و الدولية، و لن يتم السماح بأي حال من الأحوال و بكل ما يمتلك المجلس من مسئولية، المساس بالمتظاهرين و التعرض لهم بأي شكل من أشكال القوة.

و رأى المجلس الانتقالي الجنوبي أن كل الأزمات المفتعلة هي نتاج التجاوز و التجاهل و الالتفاف على حل القضية الجنوبية حلاً جذرياً انطلاقاً من جذور ما سماه بـ”الخطأ التاريخي الجسيم” لمشروع الوحدة بعد حرب صيف 1994م و تراكماتها مروراً بانطلاق ثورة الحراك الجنوبي السلمي وصولاً إلى انقلاب (الحوثيين وصالح) على سلطة هادي و انتهاءً بحرب الاجتياح الثاني للجنوب في مارس/آذار 2015.

و أعتبر البيان أن ما يحدث على الأرض من قهر و إذلال و إفقار و ترويع  و خلخلة لأمن و سلامة المجتمع و التجني على حقوقه و إيصاله إلى مشارف الانهيار، ولد لدى المجتمع حالة غضب عارم أصبح يعبر عنها بالخروج إلى الشارع للتعبير السلمي عن رغبته في الحصول على حقوقه و مطالبه السياسية في المقام الأول كحل جذري لكل المشكلات.

و رأت هيئة رئاسة الانتقالي أن ما يجري حاليا أزمة مفتعلة و مدمرة تجتاح الجنوب. معتبرا أنها نتاج لاستمرار فشل حكومة هادي، التي وصفها بحكومة “الفساد والإفساد”. منوها إلى أن هذه الحكومة لا تتمتع بالكفاءة و النزاهة و لا تراعي شروط و أسس الحكم الرشيد.

و اتهم الحكومة بعدم إجادة و إدارة التنسيق مع دول التحالف لحلحلة الأمور السياسية و الاقتصادية على الرغم مما سماه بـ”الدعم السخي واللامحدود” من التحالف في كافة الاتجاهات و الأطر.

كما اتهم حكومة هادي بالفشل الذريع في توفير الخدمات الضرورية للعيش بكرامة للمواطنين و الإفقار المتعمد للمجتمع من خلال السماح بتدهور العملة الوطنية رغم الغطاء المالي المتوفر المقدم من دول التحالف و على رأسها السعودية.

و أشار إلى أن الحكومة لم تستفد من المنح المقدمة من السعودية و الإمارات و غيرها بشكل حقيقي، منها في المجالات المخصصة لها لرفع مستوى معيشة المجتمع و تحسين الخدمات. متهما الحكومة بسوء الإدارة.

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

لتكن أول من يعرف الخبر .. اشترك في خدمة “المستقلة موبايل“، لمشتركي “يمن موبايل” ارسل رقم (1) إلى 2520، ولمشتركي “ام تي إن” ارسل رقم (1) إلى 1416.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق