عربية ودولية

الأمم المتحدة تكشف عن رقم كبير لأضرار الحرب السورية

يمنات – وكالات

توصل خبراء لجنة الأمم المتحدة لغرب آسيا (الإسكوا)، اليوم الأربعاء، إلى أن حجم الأضرار التي لحقت باقتصاد سوريا خلال السنوات السبع من الحرب، بلغ نحو 400 مليار دولار.

جاء في بيان صحفي بنهاية مؤتمر صحفي مكرس لإعادة إعمار سوريا: “تركزت المناقشة على تقييم حجم الأضرار التي لحقت برأس المال الطبيعي وتوزيعه في قطاعات الاقتصاد، والذي وفقا لخبراء “الإسكوا” بلغ أكثر من 388 مليار دولار”.

وقد توصل الخبراء إلى هذا الاستنتاج بعد مؤتمر حول سبل إعادة إعمار سوريا في مرحلة ما بعد الصراع، عقد في بيروت يومي 7-8 أغسطس/آب. 

وتجدر الإشارة إلى أن هذه البيانات لا تشمل مؤشرات العوامل الهامة مثل الخسائر في الأرواح وحجم تدفق العمالة الماهرة من البلاد بسبب الأعمال العسكرية.

وذكر أن رأس المال الطبيعي، هو كل ما يستخدم من مداخيل الإنتاج الاقتصادي والمستمد من الموارد الطبيعية. التي تشمل الجيولوجيا والتربة والهواء والماء وجميع الكائنات الحية. وهذا النوع من رأس المال هو مكمل لأشكال أخرى مثل رأس المال النقدي والمادي، أو ما هو من صنع الإنسان.

وشرعت الحكومة السورية بعملية إعادة الإعمار في عدد من المناطق وخاصة بعد تحرير الكثير من المناطق من المجموعات المسلحة، وذلك بالاعتماد على الإمكانيات المادية المحلية والتواصل مع الدول التي تقيم علاقات جيدة مع سوريا.   

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

لتكن أول من يعرف الخبر .. اشترك في خدمة “المستقلة موبايل“، لمشتركي “يمن موبايل” ارسل رقم (1) إلى 2520، ولمشتركي “ام تي إن” ارسل رقم (1) إلى 1416.

الوسوم
إغلاق
إغلاق