أخبار وتقاريرالعرض في الرئيسة

الامم المتحدة: التطعيم ضد الكوليرا في اليمن قد لا ينقذ اليمنيين من تفشي المرض

يمنات – وكالات

صرح المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، ستيفان ديوجاريك، الأربعاء 22 اغسطس/آب 2018، بأن الأمم المتحدة، التي حذرت في وقت سابق من شهر آب/ أغسطس، من احتمال حدوث موجة ثالثة من الكوليرا في اليمن، قامت بتطعيم ما يقرب من 400 ألف شخص في هذا البلد، لكن ما زالت هناك مخاوف من انتشار الوباء مجددا.

وقال ديوجاريك للصحفيين: “قام شركاؤنا في هذا الشهر بتطعيم أكثر من 385 ألف شخص ضد الكوليرا في المناطق التي يرتفع بها خطر الإصابة — في الحديدة وإب”، ووفقا لكلامه ذكر مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية أن عدد حالات الكوليرا في اليمن آخذ في الازدياد وهذا “يثير القلق بشأن” موجة ثالثة محتملة للوباء”.

وكانت منظمة الصحة العالمية قد أعلنت في 2 آب/ أغسطس، أن اليمن قد يتعرض لـ “موجة جديدة كبيرة” من حالات الكوليرا ودعت إلى هدنة في المعارك لثلاثة أيام لإفساح المجال أمام حملات التلقيح.

وقال مساعد المدير التنفيذي لبرنامج الطوارئ في المنظمة، بيتر سلامة، خلال مؤتمر صحافي في جنيف، إن الأمم المتحدة واجهت موجتين كبيرتين من تفشي الكوليرا في السنوات الأخيرة وللأسف الظاهرة، التي تم ملاحظتها منذ أيام وأسابيع تفيد بأننا قد نواجه قريبا موجة ثالثة كبرى.

وتعتبر الأمم المتحدة أزمة اليمن أسوأ أزمة إنسانية في العالم، وقد دعت جميع أطراف النزاع إلى بذل كل ما في وسعها لحماية المدنيين والبنية التحتية المدنية، بما في ذلك ميناء الحديدة، الذي يعد المدخل الرئيسي للمساعدات الإنسانية إلى البلد.

وتطلب الأمم المتحدة وشركاؤها 3 مليارات دولار أمريكي من خلال خطة الاستجابة الإنسانية للعام 2018 لدعم 22.2 مليون شخص في حاجة للمساعدات.

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

لتكن أول من يعرف الخبر .. اشترك في خدمة “المستقلة موبايل“، لمشتركي “يمن موبايل” ارسل رقم (1) إلى 2520، ولمشتركي “ام تي إن” ارسل رقم (1) إلى 1416.

الوسوم
إغلاق
إغلاق