منوعات

أحافير تكشف كيف تطورت الديناصورات إلى طيور!

يمنات – متابعات

اكتشف علماء صينيون دليلا على كيفية تطور بعض آخر سلالات الديناصورات إلى طيور العصر الحديث التي تغزو سماء الأرض.

وعثر على أحفورتين في الصين، تجمعان بين ملامح الديناصورات والطيور الحديثة، وذلك أثناء حملة استكشافية شارك فيها العالمان، جيمس كلارك وشينغ شو، من معهد علم الأحافير الفقارية وعلم الإنسان القديم في الأكاديمية الصينية للعلوم.

ويقول العلماء إن النوعين، المعروفين باسم Xiyunykus pengi وBannykus wulatensis، يمثلان نقطة انطلاق مهمة في تطور الطيور.

وينتمي النوعان إلى مجموعة تسمى “alvarezsaurs”، وهي من الديناصورات الصغيرة ذات الأرجل الطويلة، والتي تطورت في النهاية إلى طيور حديثة.

وتميزت أوائل أعضاء المجموعة بأذرع طويلة نسبيا، ومخالب قوية وأسنان نموذجية آكلة للحوم.

ومع مرور الوقت، تطورت alvarezsaurs إلى ديناصورات بأذرع شبيهة بتلك التي يمتلكها الخلد ومخلب واحد، والتي تحولت إلى أجنحة في النهاية.

ويعتقد أن النوعين المكتشفين حديثا هما المثال الأقدم لهذا التغيير التطوري الرئيسي. كما يكشفان عن التغييرات التدريجية على شكل جسم الحيوانات، بين أواخر العصر الجوراسي وأواخر العصر الطباشيري.

وتوصلت الدراسة إلى أن السمات يمكن أن تتطور بشكل مستقل عن بعضها البعض، وبمعدل مختلف.

وبهذا الصدد، قال جيمس كلارك، أستاذ البيولوجيا في كلية جورج واشنطن الكولومبية للفنون والعلوم: “عندما وصفنا الكائن الأول المعروف من السلالة المدروسة، Mononykus، في عام 1993، كنا مندهشين من التباين بين أذرعه الشبيهة بأذرع الخلد وجسمه الذي يشبه طائر roadrunner”.

ونُشرت النتائج في مجلة علم الأحياء الحالي.

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

لتكن أول من يعرف الخبر .. اشترك في خدمة “المستقلة موبايل“، لمشتركي “يمن موبايل” ارسل رقم (1) إلى 2520، ولمشتركي “ام تي إن” ارسل رقم (1) إلى 1416.

الوسوم
إغلاق
إغلاق