أخبار وتقاريرإختيار المحررالعرض في الرئيسة

تجدد الاشتباكات شرق مدينة الحديدة والانفجارات تدوي في المنطقة

يمنات – خاص

دارت صباح الثلاثاء 11 سبتمبر/أيلول 2018، اشتباكات عنيفة في المناطق الغربية من كيلو 10 إلى الشرق من مدينة الحديدة.

و أكدت مصادر محلية أن الاشتباكات تزامنت مع تبادل القصف المكثف من مختلف الأسلحة، و غارات مروحيات الاباتشي التابعة للتحالف السعودي.

و أشارت المصادر أن الاشتباكات دارت إلى الشرق من منطقتي الجريبة والزعفران، الواقعة باتجاه مديرية الدريهمي.

و حسب المصادر دوت انفجارات عنيفة ظهر الثلاثاء في المنطقة القريبة من كيلو 10، يعتقد أنها ناجمة عن قصف نفذته البوارج المتمركزة في البحر قبالة سواحل محافظة الحديدة.

و أوضحت المصادر أن منطقتي الجريبة و الزعفران و التجمعات الريفية المجاورة أصبحت مناطق عسكرية، بعد نزوح سكانها، باتجاه المناطق الواقعة شمال كيلو 16 و مناطق مديرية المراوعة.

و أوضحت المصادر أن قوات العمالقة التابعة لقوات حكومة هادي شنت هجوما على مواقع قوات حكومة الانقاذ، باتجاه كيلو 10، تحت غطاء جوي و ناري كثيف. مشيرة إلى أن الاشتباكات استمرت قرابة الأربع ساعات، غير أنها تراجعت بعد الظهر، ليكتفي الطرفين بتبادل القصف المتقطع.

و تفيد معلومات أن الطرفين يحشدان قواتها إلى مناطق التماس باتجاه كيلو 10 و كيلو 16، و ينشران المقاتلين في المزارع المنتشرة في المنطقة منذ عصر الثلاثاء.

و قالت مصادر عسكرية إن عربات و أطقم تابعة لقوات حكومة هادي و القوات الموالية للإمارات، وصلت عبر طريق ترابي شرق مديرية الدريهمي، استحدث خلال الأيام القليلة الماضية، باتجاه المزارع الواقعة باتجاه كيلو 16. مؤكدة أن انفجارات سمعت في المنطقة، يعتقد أنها لقذائف مدفعية، قد تكون استهدفت تحرك تلك الآليات. متوقعة احتدام الاشتباكات خلال ساعات الليل.

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

لتكن أول من يعرف الخبر .. اشترك في خدمة “المستقلة موبايل“، لمشتركي “يمن موبايل” ارسل رقم (1) إلى 2520، ولمشتركي “ام تي إن” ارسل رقم (1) إلى 1416.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق