أخبار وتقاريرإختيار المحررالعرض في الرئيسة

تخوفات من انهيار الاتفاق بين الفصيلين السلفي والاخواني في مدينة تعز

يمنات – خاص

أبدت مصادر على اطلاع واسع بما يدور من نقاشات بين أطراف الصراع داخل مدينة تعز، تخوفها من انهيار الاتفاق بين الفصيلين السلفي و الاخواني.

و أكدت المصادر ظهور عوائق أمام قرار اللجنة الأمنية بخروج الثكنات العسكرية من داخل مدينة تعز. مشيرة إلى أن جهود تبذل لتجاوز تلك العوائق، غير أن عوائق جديدة تظهر بمرور الأيام.

و أشارت المصادر أن الفصيل السلفي المدعوم من الإمارات يطالب بضرورة تحقيق خطوات لإخراج الثكنات العسكرية من المدينة، و يعتبرها بأنها مقدمة لبناء القفة بين الأطراف، فيما يرى الفصيل الاخواني أنه لا بد من تطبيع الأوضاع في المدينة قبل البدء بخطوات نقل الثكنات العسكرية.

و أوضحت المصادر أن الوحدات العسكرية التابعة لمحور تعز والموالية للإصلاح تطالب بإيجاد ثكنات عسكرية مناسبة في المناطق التي ستنقل إليها، قبل البدء بأي خطوة من شأنها مغادرة بعض من تلك الوحدات إلى خارج المدينة، و ايجاد خطة عسكرية بالتفاهم مع التحالف لاستكمال (تحرير) المحافظة، يتم بموجبها تموضع تلك الوحدات خارج المدينة.

و لفتت المصادر إلى أن حالة من التذمر تسود لدى قيادات كتائب أبي العباس السلفية من عدم البدء بتنفيذ قرار اللجنة الأمنية.

و نوهت إلى وجود قيادات تسعى لعرقلة قرار اللجنة، من خلال خلق ذرائع و مبررات. مشيرة إلى أن تلك المساعي ستؤدي إلى انفجار الوضع عسكريا، خاصة مع استمرار حصار المدينة القديمة، التي تتمركز فيها كتائب أبي العباس.

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

لتكن أول من يعرف الخبر .. اشترك في خدمة “المستقلة موبايل“، لمشتركي “يمن موبايل” ارسل رقم (1) إلى 2520، ولمشتركي “ام تي إن” ارسل رقم (1) إلى 1416.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق