العرض في الرئيسةعربية ودولية

عراقية تعرضت للاستغلال الجنسي من قبل “داعش” تحصل على جائزة نوبل للسلام

يمنات – صنعاء

أعلنت لجنة جائزة نوبل للسلام، الجمعة 5 أكتوبر/تشرين أول 2018، أنها قررت منح جائزة نوبل للسلام 2018 للكونغولي دينيس مكويغي و العراقية نادية مراد، لجهدهما في إنهاء استخدام العنف الجنسي كوسيلة في النزاعات المسلحة.

و تصل قيمة الجائزة “مليون دولار” و ستمنح في حفل في مدينة أوسلو بالسويد يوم الـ”10″ من ديسمبر/كانون أول القادم.

و العراقية نادية مراد الفائزة بالجائزة لهذا العام كانت تعرضت للسبي و الاستعباد الجنسي على يد تنظيم “داعش” الارهابي بعد قتل عائلتها، قبل أن تتمكن من الفرب.

و استطاعت مراد أن تحرك الرأي العام الدولي و تهزه بشجاعتها و صمودها أمام ظاهرة الاستعباد.

و عينت نادية، في 25أغسطس/آب 2016، سفيرة للنوايا الحسنة من قبل الأمم المتحدة، لدعم آلاف الأيزيديات الناجيات و المختطفات من قبل تنظيم “داعش”.

نادية مراد من مواليد 1993 م من قرية كوجو، غربي الموصل و تعتبر من بين الشخصيات العراقية الأكثر تأثيرا، في البلاد و العالم، بفضل دورها في محاربة الاستعباد الجنسي و الاغتصاب الذي طالها و فتيات ونساء المكون الأيزيدي على يد عناصر تنظيم “داعش” منذ أغسطس عام 2014. غير أن تأثير نادية مراد أصيب بانتكاسة في الشارع العراقي بعد زيارتها إلى اسرائيل في شهر يوليو/تموز ٢٠١٧.

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

لتكن أول من يعرف الخبر .. اشترك في خدمة “المستقلة موبايل“، لمشتركي “يمن موبايل” ارسل رقم (1) إلى 2520، ولمشتركي “ام تي إن” ارسل رقم (1) إلى 1416.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق