أخبار وتقاريرإختيار المحررالعرض في الرئيسة

المهرة .. السكان يلجأؤون لاستخدام القوارب في عمليات الانقاذ وسط صمت القوات السعودية ورفضها السماح بدخول فرق انقاذ عٌمانية

يمنات – صنعاء – خاص

لجأ سكان محافظة المهرة، أقصى شرق اليمن، الاثنين 15 أكتوبر/تشرين أول 2018، لاستخدام قوارب صيد صغيرة في إنقاذ العالقين جراء السيول الجارفة التي تشهدها المحافظة، بتأثير العاصفة المدارية “لُبان”.

وأفاد مصادر محلية أن أسر علقت في أسطح المنازل في عدد من المديريات، بعد غمر أجزاء من منازلها، ما اضطر الصيادين في المناطق الساحلية إلى استخدام قواربهم في انقاذ تلك الأسر، عن طريق التجديف بها في المياه لإنقاذ العالقين.

و رغم اعلان محافظ المهرة، راجح باكريت، المهرة محافظة منكوبة، و استمرار تأثر مديرياتها بالعاصفة الاعصارية، غير أن قوات التحالف السعودي لم تتدخل في أعمال الانقاذ، رغم طلب المحافظ رسميا توفير مروحيات لإنقاذ “50” أسرة تحاصرها السيول في أسطح المنازل بمديرية المسيلة.

و تفيد مصادر محلية مطلعة إن القوات السعودية المنتشرة في محافظة المهرة لم تتدخل في أي أعمال انقاذية في محافظة المهرة، و اكتفت بالصمت أمام المناشدات التي أطلقتها السلطة المحلية.

و أشارت المصادر أن القوات السعودية رفضت السماح بدخول فرق انقاذ عُمانية عبر منفذ شحن الحدودي، كما رفضت السماح بدخول مروحيات عٌمانية لإنقاذ الأسر المحاصرة بالسيول في أسطح المنازل.

و ما تزال الأمطار الغزيرة تتدفق في بعض مديريات محافظة المهرة، خصوصا الغيضة و المسيلة و شحن و سيحوت، وسط رياح شديدة، لليوم الثالث على التوالي.

و تسببت السيول الجارفة و الرياح الشديدة في تهدم منازل و تضرر ببعضها و جرف الطرقات و توقف خدمة الانترنت و الاتصالات على أغلب المديريات، ما أدى إلى تعقيد الوصول بين المديريات.

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

لتكن أول من يعرف الخبر .. اشترك في خدمة “المستقلة موبايل“، لمشتركي “يمن موبايل” ارسل رقم (1) إلى 2520، ولمشتركي “ام تي إن” ارسل رقم (1) إلى 1416.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق