العرض في الرئيسةعربية ودولية

رئيس الوزراء الهولندي يحث بريطانيا وفرنسا على تخفيض صادرات الأسلحة إلى السعودية

يمنات – وكالات

دعا رئيس الوزراء الهولندي، مارك روتيه، الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي إلى تخفيض صادراتهم من الأسلحة إلى السعودية، خاصة فرنسا وبريطانيا، وذلك على خلفية اختفاء الصحفي السعودي، جمال خاشقجي.

أوقال روتيه خلال قمة الاتحاد الأوروبي في بروكسل، اليوم الخميس، في تصريحات نقلتها صحيفة “تليغراف” الهولندية، إن “هولندا لديها بالفعل سياسة تقييدية للغاية، فيما يتعلق بتصدير الأسلحة إلى هذا النوع من البلدان”، كما حث روتيه “زملاءه على إدخال نظام تصدير الأسلحة المقيد بالمثل في المملكة المتحدة وفرنسا، الذين يزودون السعودية بالعديد من الأسلحة”.

وأكد روتييه، دعمه لبيان الاتحاد الأوروبي، والممثلة العليا للشؤون الخارجية، فيديريكا موغيريني، بالمطالبة بتحقيق فوري وكامل وشفاف لمقتل الصحفي السعودي، جمال خاشقجي، في أسطنبول، قائلا: “قضية مريعة، ملف رهيب، يجب أن يكون هناك تحقيق واضح ونزيه في مقتل خاشقجي”، بحسب الصحيفة.

وأشارت الصحيفة إلى أن “زيارة كانت مقررة إلى الرياض، في الأسبوع المقبل، من قبل وزير المالية الهولندي، ووبك هويكستر، لحضور مؤتمر الاستثمار المستقبلي قد ألغيت اليوم على خلفية اختفاء الصحفي، خاشقجي، كما تم تجميد البعثة التجارية الهولندية إلى الرياض، التي كانت مقررة، في ديسمبر/كانون الأول المقبل”.

وذكرت الصحيفة أن روتييه، “لم يصرح بوجود عقوبات أخرى ستطال الرياض، لحين رؤية نتائج التحقيقات المستمرة في تركيا”.

وكان الصحفي السعودي مشهور بكتاباته في صحيفة الـ “واشنطن بوست” الناقدة والمطالبة بحرية الرأي بالمملكة.

وما يزال خاشقجي مختفيا منذ زيارته إلى القنصلية السعودية في إسطنبول، في 2 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، وبينما تؤكد السلطات السعودية أنه غادر قنصليتها، تنفي السلطات التركية أن يكون قد غادر وسط تقارير إعلامية تنقل عن مصادر تركية أنه قد قُتل، ولم تتمكن “سبوتنيك” من التحقق، بشكل مستقل، من صحة تلك التقارير.

وأثارت القضية اهتمام دول كبرى، مثل فرنسا وبريطانيا، اللتين طالبتا السعودية بإجابات “مفصلة وفورية” عن اختفاء خاشقجي، فضلا عن الولايات المتحدة الأمريكية.

وكان المتحدث باسم الخارجية التركية، حامي أقصوي، قد أعلن مغادرة القنصل السعودي، محمد العتيبي، لمدينة إسطنبول التركية، مشيرا إلى أن “القنصل ذهب برغبته ووزارة الخارجية لم تطلب منه مغادرة تركيا”.

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

لتكن أول من يعرف الخبر .. اشترك في خدمة “المستقلة موبايل“، لمشتركي “يمن موبايل” ارسل رقم (1) إلى 2520، ولمشتركي “ام تي إن” ارسل رقم (1) إلى 1416.

الوسوم
إغلاق
إغلاق