إختيار المحررالعرض في الرئيسةتحليلات

ما وراء زيارة قيادة تجمع الاصلاح للإمارات..؟

يمنات – صنعاء – خاص

أظهر مقطع فيديو خاص بمراسيم استقبال الشيخ محمد بن زايد ولي عهد أبوظبي؛ أمس الاثنين 12 نوفمبر/تشرين ثان 2018؛ لوزير خارجية بريطانيا، جيرمي هانت، في مجلس قصر البحر بالعاصمة الإماراتية، أبوظبي، تواجد رئيس التجمع اليمني للإصلاح اليمني؛ محمد اليدومي وأمين عام الحزب عبد الوهاب الآنسي ضمن الموجودين في قصر الضيافة.

و لم يعلن عن زيارة اليدومي والانسي للإمارات؛ غير ان تواجدهما أثناء زيارة الوزير البريطاني مؤشر على الزيارة مرتبطة بالترتيبات للتسوية المقبلة في اليمن والتي تقوم الدبلوماسية البريطانية بتحركات كبيرة لإبرامها.

و أثار المقطع المتداول الذي نشرته وكالة الأنباء الإماراتية الرسمية “وام” جدل واسع على شبكات التواصل الاجتماعي باليمن.

و اعتبر البعض زيارة اليدومي و الانسي إلى أبو ظبي تقارب جديد بين الإمارات و قيادات حزب الإصلاح. غير ان البعض رأى  ذلك تطور جديد لم يفصح عنه بعد و قد يكون تقارب مؤقت اقتضته مستجدات معركة الحديدة.

تواجد اليدومي و الانسي في الامارات رغم تصنيفها  للإخوان المسلمين بأنهم جماعة إرهابية يراه مراقبون بأنه يأتي ضمن مخطط بريطاني تنفذه الامارات في اليمن يهدف ايجاد اجماع حوله من قبل أطراف الشرعية و التي يعد الاصلاح احدها.

و يعد هذا اللقاء هو الثاني الذي يجمع محمد بن زايد بقيادات تجمع الاصلاح؛ بعد اللقاء الذي جمعهم في الرياض بحضور ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان في ديسمبر/كانون ثان من العام الماضي.

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

لتكن أول من يعرف الخبر .. اشترك في خدمة “المستقلة موبايل“، لمشتركي “يمن موبايل” ارسل رقم (1) إلى 2520، ولمشتركي “ام تي إن” ارسل رقم (1) إلى 1416.

الوسوم
إغلاق
إغلاق