أخبار وتقاريرالعرض في الرئيسة

السفير الروسي: عودة المواجهات إلى مدينة الحديدة لا يمكن استبعاده

يمنات – صنعاء

أعلن السفير الروسي لدى اليمن، فلاديمير ديدوشكين، اليوم السبت 17 نوفمبر/تشرين ثان 2018، عن إمكانية احتدام حدة المواجهات حول مدينة الحديدة ومينائها من جديد.

و لم يستبعد السفير الروسي إمكانية احتدام حدة المواجهات حول مدينة الحديدة و مينائها على شاطئ البحر الأحمر.

و أكد في تصريح لوكالة “تاس” الروسية، إن الأوضاع على خطوط الجبهات الرئيسة في محافظات الحديدة و صعدة و حجة و الضالع و البيضاء و تعز، “لا تزال متوترة جدة”.

و أشار إلى أن المواجهة بلغت أوجها في محيط الحديدة حيث تحاول قوات حكومة هادي و القوات الموالية للامارات مدعومة جوا من طيران التحالف، فرض الطوق حول مدينة الحديدة.

و ذكر أن معارك الحديدة تدور في الضواحي الجنوبية و الشرقية للمدينة، حيث أصبحت أحياء سكنية عرضة لعمليات القصف.

و نوه السفير الروسي إلى أن عنف الاشتباكات العسكرية في المنطقة شهد انخفاضا نسبيا خلال اليومين الأخيرين، لكن لا وقف لإطلاق للنار تم التوصل إليه.

و رأى أن دخول المواجهات دورة جديدة من التصاعد لا يمكن استبعاده. مشيرا إلى أن المخاوف الأساسية يثيرها في الوقت الحالي احتمال امتداد الأعمال القتالية إلى منطقة الميناء الذي تصل من خلاله إلى البلاد 90% من المواد الغذائية والوقود والأدوية.

و نوه ديدوشكين إلى أن سكان الجزء الشمالي من اليمن الذين يعانون حاليا من الجوع، سيواجهون الهلاك التام في حال قطع الطريق الرابطة بين الحديدة و العاصمة صنعاء.

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

لتكن أول من يعرف الخبر .. اشترك في خدمة “المستقلة موبايل“، لمشتركي “يمن موبايل” ارسل رقم (1) إلى 2520، ولمشتركي “ام تي إن” ارسل رقم (1) إلى 1416.

الوسوم
إغلاق
إغلاق