أخبار وتقاريرالعرض في الرئيسة

الرئيس الأسبق علي ناصر يرحب بموقف إثيوبيا تجاه السلام في اليمن

يمنات – صنعاء

رحب الرئيس الأسبق علي ناصر محمد، الجمعة، بالنداء الذي وجهه رئيس وزراء إثيوبيا، أبي أحمد، بخصوص وقف الحرب في اليمن.

وقال علي  ناصر في بيان إنه تابع «النداء الذي وجهه دولة رئيس وزراء اثيوبيا أبي أحمد عن استعداد بلاده للمساهمة في تقريب وجهات النظر بين أطراف الصراع في اليمن من أجل وقف الحرب وإحلال السلام»، لافتاً إلى أنه «يقدر تقديراً عالياً مثل هذا الموقف الصادق وهذا يدل على عمق العلاقة والصداقة بين الشعبين اليمني والاثيوبي عبر التاريخ».

وتابع البيان أن «اليمن ارتبط بعلاقة وصداقة مع الشعب الأثيوبي الصديق بعد قيام الدولة في جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية وتعززت على كافة الأصعدة السياسية والاقتصادية والاجتماعية إضافة إلى وشائج القربى والدم بين الأسر في كل من اثيوبيا واليمن»، مشيراً إلى أنه «كما وقفنا ضد الحروب التي واجهتها إثيوبيا في الماضي لاننا كنا نعتبر أن استقرار إثيوبيا هو استقرار لليمن والبحر الأحمر والمحيط الهندي والقرن الإفريقي ويؤكد هذا النداء والمبادرة على أهمية الاستقرار في هذه المنطقة وحل الصراعات في اليمن والمنطقة عبر الاحتكام للغة الحوار السلمي».

وأشاد البيان بـ«حكمة أبي احمد، خصوصاً واليمن في أمس الحاجة الى مثل الحكمة والعقلانية التي تأتي من زعماء وطنيين كأبي أحمد الذي نكن له ولدولته وشعبه الصديق كل الأعتزاز والأحترام بعد أن غاب عن وطننا الحكماء والحكمة اليمانية».وكان قد وجه رئيس وزراء إثيوبيا أبي أحمد نداءً لكل اليمنيين من أجل وقف الحرب، وأعلن استعداد بلاده التوسط من أجل تحقيق السلام في اليمن.

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

لتكن أول من يعرف الخبر .. اشترك في خدمة “المستقلة موبايل“، لمشتركي “يمن موبايل” ارسل رقم (1) إلى 2520، ولمشتركي “ام تي إن” ارسل رقم (1) إلى 1416.

الوسوم
إغلاق
إغلاق