أخبار وتقاريرالعرض في الرئيسة

حدة المعارك تتصاعد غرب محافظة الضالع والطرفين يدفعان بتعزيزات إلى مناطق التماس

يمنات – خاص

تشهد منطقة مريس بمديرية قعطبة، غرب محافظة الضالع، وسط اليمن، توتر و تحشيد غير مسبوق للقوات.

و يحشد طرفي الصراع منذ 3 أيام قواتهم إلى مناطق العود و حمك و يعيس، بعد تمكن قوات حكومة الانقاذ من السيطرة على جبل ناصة الاستراتيجي.

و تدور مواجهات بين الطرفين غرب منطقة مريس، خصوصا في التباب الواقعة قرب قرية الرفقة.

و تدور أعنف المواجهات حول جبل ناصة، كون السيطرة عليه تهيد بسقوط معسكر الصدرين التابع للواء 30 مدرع.

و منذ يومين تم حشدت قوات و تعزيزات عسكرية من قوات حكومة هادي و من الحزام الأمني الموالي للإمارات و مسلحين من المقاومة الجنوبية إلى المناطق الواقعة شرق معسكر الصدرين.

و تفيد مصادر عسكرية ان الطرفين يدفعان بحشود كبيرة صوب مريس و العود. معتبرة أن الطرفين يرتبان لمعركة فاصلة.

و حسب المصادر بدأت بوادر هذه المعركة غرب مريس، حيث تتصاعد حدة المواجهات يوما بعد أخر، ما تسبب في نزوح جماعي لعشرات الأسر من قرى ذودان و الفجرة بالعود، و قرى عزاب و بيت الشوكي و القدم بعزلة الاعسور المجاورة.

و يقول سكان محليين أن عشرات القذائف تسقط يوميا جوار مساكنهم، فيما أصوات نيران الأسلحة الخفيفة و المتوسطة لا تتوقف لليوم الرابع على التوالي.

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

لتكن أول من يعرف الخبر .. اشترك في خدمة “المستقلة موبايل“، لمشتركي “يمن موبايل” ارسل رقم (1) إلى 2520، ولمشتركي “ام تي إن” ارسل رقم (1) إلى 1416.

الوسوم
إغلاق
إغلاق