العرض في الرئيسةفضاء حر

تغاريد غير مشفرة (246) .. عن الانتهاكات في الأعبوس والأحكوم

يمنات

أحمد سيف حاشد

(1)

إن لم يتم وقف انتهاكات من تسمونهم مجاهدين في الأعبوس و الأحكوم و نقلهم و محاسبتهم سوف نضطر إلى نشر غسيلهم و غسيلكم في كل مكان..

ثلاثون بيت تم كسرها و نهبها آخرها يوم أمس بيت أرملة والواقعة في جانب المسجد المتواجدين فيه..

لفلفوا لصوصكم و ناهبيكم و صعاليككم من قرانا أيها الناهبين اللصوص..

قرانا و مناطقنا ليست اقطاعية لمجاهديكم النهابين و اللصوص..

نقول هذا بالفم المليان لأننا صادقين و أنتم تعلمون و تعرفون..

(2)

يسمونهم مجاهدين

و لكنهم في الحقيقة لصوص و متعرطين

و منتقمين و هاتكي أعراض

في الأحكوم و الأعبوس نماذج و أمثلة

(3)

في عزلة الأعبوس – حيفان ـ تعز

كل يوم مزيد من النهب عقابا لأهلها لأنهم يبوحون بالذي يحدث لهم من قبل من يسمون أنفسهم مجاهدين و هم نهابة و لصوص و أكثر من هذا..

يمارسون النهب اليومي لمزيد من اخضاع الناس و يريدون منهم أن يصمتوا فوق معاناتهم و سرقة بيوتهم..

لن يصمتوا و لن نصمت في وجه هذا الباطل الغشوم و المتغطرس و المدعوم بالقوة و السطوة و الغلبة و الكبر..

يكفي أن يعرف شعبنا و يعرف العالم إنكم عصابة و نهابة و لصوص..

أما ما ندفعه من ثمن فهو متوقع من جائحة باتت قدرا يعم الوطن..

لن ننكسر و لن نذل و لن نتوسل..

و اللصوص و النهابة لن يظفروا بمستقبل وطن و إن ظفروا ببعض حاضره في غفلة زمن..

(4)

انتقام سلطة صنعاء من الأعبوس و غيرها لماضي كان محل فخرنا و فخر الحركة الوطنية اليمنية ضد الإمامة و الاستعمار البريطاني..

إنه انتقام تاريخي وضيع و دنيء سنستعرضه لاحقا و نستعرض وقائعه بعد أن يئسنا من أي إنصاف أو جدية في التعاطي مع الانتهاكات اليومية ضد المواطنين لمن يسمون أنفسهم مجاهدين و هم لصوص و متعرطين و منتقمين و هاتكي أعراض.

(5)

اشتكينا من التحرش بطالبات المدارس و نزول أنصار الله إلى أوساط القرى بالأعبوس فعاقبونا باختطاف قاصره عمرها 14 سنة من قبل أحد أفراد المجاهد أبو عبد الله و الذهاب بها إلى القفر بإب..

اشتكينا باختطاف الطفلة و بعض الاعتداءات على المواطنين لمكتب زعيم أنصار الله عبد الملك الحوثي فتم تشكيل لجنة و أبلغونا إنه تم حبس أبو عبد الله و ثلاثين من جماعته و لا ندري صحة موضوع الحبس إلا إن الأهم تم إعادته هو و جماعته ليتم الانتقام اليومي من المواطنين.

اشتكينا مرة أخرى إلى زعيم أنصار الله من انتهاكات مجاهديه في الأعبوس و الأحكوم و على رأسهم أبو عبد الله في الأعبوس و أبو خليل في الأحكوم و نهب المواطنين و كسر ثلاثين منزل في حارات و ظبي الأعبوس و غير ذلك من الانتهاكات فتم تشكيل لجنة ثانية و بدلا من ردع و زجر المنتهكين إلا أن الانتهاكات زادت حدة و على نحو فيه كثير من التحدّي للأهالي و لنا. . وه ي مستمرة إلى اليوم في الأعبوس، و تم الإفراج عن أبو خليل قبل أن يقضي أسبوعين موقوف بحسب ما تم إبلاغنا..

(6)

بعد أن شكينا من الانتهاكات و نهب المنازل في الأعبوس تم نهب خمسه منازل أخرى لأن المواطنون تحرروا من خوفهم، و تجرؤا على الشكوى، و نشعر أن هناك جهة نافذة جدا في أنصار الله تدعم هكذا ممارسات و انتهاكات ضد المواطنين .. و إلا كيف يتم إعادة أبوعبد الله مرة أخرى لينتقم من المواطنين بصنوف شتى و رفض محاسبته أو حتى نقله..

(7)

هذه الرسالة تلقيتها اليوم من مدير المؤسسة العامة للكهرباء في صنعاء الرئيس السابق لجمعية الأعبوس، و الذي شارك في متابعة الانتهاكات التي ارتكبت بحق أهل منطقته و بحق منزل والده اليوم:

من بعد الاجتماع الأخير و الشكوى بأبو عبدالله كسروا و نهبوا خمسه منازل .. و يوم أمس كسروا و نهبوا بيت الوالد..

لمن نشتكي..؟؟ لم ينصفنا أحد .. يبدو إنهم فوق كل القوانين.

(8)

و هذه الرسالة ـ البلاغ ـ وصلتني أمس من قبل الأخ صلاح عبد الفتاح المكلف من قبل جمعية الأعبوس لمساعدة اللجنة في تقديم شكاوى أهالي الأعبوس و إيصالها إلى اللجنة التي لم تقدم أي معالجات للانتهاكات رغم مرور قرابة شهر من إبلاغنا بتشكيلها:

ليلة أمس تم كسر باب أرملة عيسى عبد الإله اسماعيل و دخول بيتها و هي غير موجودة، و البيت وسط القرية و جوار بيت العاقل بجانب المسجد و تواجد المسلحين و على مرأى و مسمع منهم..

شوف إلى أين وصل التحدي بهم بسبب عدم اتخاذ أي إجراء ضدهم.

(9)

عبد الله سلام الحكيمي .. أنت لم تعد ذلك الناصري الحر..

لقد نال منك البعد عن الوطن و قضايا الناس ما نال..

لم تعد ذلك اليمني المنتمي للبسطاء المنافخ عن قضاياهم و تفاصيل معاناتهم اليومية..

بل صرت بعض من سلطة دميمة تريد أن تتجمل لها بأي شيء حتى و إن كان بالمقياس العام ممتلئ بالقبح..

بت منحازا إلى الجلاد و في موقف الضد للضحايا..

بل لازال بوسعك أن تكون جلادا أكثر نفاقا من النفاق ذاته..

لا تجعلنا نضطر لتعريتكم معا.

حزين لأنك صرت ضد المقموعين الضحايا و قبلها ضد أهلك الطيبين الذين تذبحهم الغصة كل يوم..

………………………….

عبدالله سلام الحكيمي:

بعض المرضى، يسقطون انفسهم ويكتبون كتابات مموهة، غرضها الارجاف، ويقذفون خلق الله ويسيئوا الى سمعتهم، لأغراض خاصة بهم، ويريدون من القراء ان يبصموا تصديقا لادعاءاتهم، نقول لهم عيب احترموا انفسكم لكي يحترمكم الآخرون!

(10)

عبد الله سلام الحكيمي يريد أن يحاكمنا في اليمن لأننا ننتصر لضحايا سلطة دميمة في الوطن، فيما هو يقيم بعيدا جدا، و تحديد في ‏مدينة “شفيلد‏” البريطانية، و لو كان جادا فيما يقول كان عليه أن يكون هنا في صنعاء، أو في الأحكوم أو الأعبوس ليرى و يسمع ما لا يبوح به الناس إلا بحذر بالغ، لأن البوح هنا فيما لا يباح به، ربما ثمنه رقبة أو إزهاق حياة إنسان..

……………………………………………

‏عبدالله سلام الحكيمي‏.. مشارك..

سمير الحكيمي:

بلاغ هااام وعاجل لمن يهمه الأمر ….. بالمدعو المرتزق أحمد سيف حاشد والذي يقوم بنشرمنشورات قذف بنساء اليمن

(11)

نحن لم نكتب بالتشفير جبنا و لا محاباة و انما مراعاة للضحايا و ذلك بعد أن طلبوا منا ذلك.

و أيضا بعد أن تم كيل الوعود بالإنصاف مع القول لنا امامهم بعدم التناول الاعلامي لأن ذلك سيضر بالضحايا و سيجعل السلطة تكابر و سيكون ذلك على حساب الضحايا.

و لقد ارادوا بذلك أن يوقعوا بيننا و بين الضحايا فيحملونا مسؤولية عدم انصافهم.

و بالاضافة إلى حرصنا الشديد على ان يجد المظلومين الانصاف.

لأن. ذلك هو هدفنا و ليس التشهير او الشهرة أو غير ذلك مما يذهب له أولئك السطحيين أو حتى بعض العصبويين..

و عندما كنا نجد بعض التباطؤ أو الاهمال أو خلف الوعود نضطر إلى الإشارة إلى القضايا.

(12)

من صلب التقرير لمن كان عديم البصر و البصيرة، و لا يجيد لا قراءة السطور و لا ما بينها:

(و ظلم الناس و اعانة الظالم على سلب المساكين حقوقهم، إلى جانب بعض الانتهاكات التي طالت بعض أهالي تلك المنطقة من هتك للعرض و استباحة الحرمات و يتم التستر عليها بمساعدة هؤلاء الأشخاص”.

(13)

تقرير سري اضطررت لنشرة تكذيبا للمكذبين المنحازين للظلم والظالمين..
نسخة مع تحيه لمن يهمه الأمر ونسخة مع التحية لعبدالله سلام الحكيمي الذي حظرني قبل قليل، ولكنه لن يستطيع حضر الحقيقة عن الناس..

نحن لا نرمي التهم جزاف، وحاولنا أن نسعى لمنع الانتهاكات ومحاسبة المنتهكين، ولكن عندما نيأس، ولا نجد من يجيبنا كما يجب، ولا نجد من يزجر ويردع ويحاسب الذين ينتهكون ويستبحون حقوق المواطنين، بل حتى لا يتم نقلهم من المكان الذين يمارسون فيه الانتهاك نضطر إلى مايفعله قليلوا الحيلة، من ليس لهم سلطة، ليكون معنا الناس في مقاومة هذا الظلم والانتهاكات.. وما كتب هنا أقل مما يجب أن يُكتب..

ماننشره هنا هو نص تقرير من قبل أحد المجاهدين يقض الضمير وهو المكلف بمهمة تثقيف وتوعية المجاهدين المتواجدين بمنطقة حيفان وادي الأحكوم وقد تم رفعه إلى مكتب زعيم أنصار الله عبد الملك الحوثي، موقع ومبصم عليه، وتم إرسال نسخة إلى اللجنة المكلفة بالتحقيق، والتي لم تفعل شيء يستحق الذكر حتى اليوم..

…………………………..

نص التقرير:
الحمد لله الذي أنعم علينا بنعمة الجهاد والاستشهاد .. الحمد لله الذي أنعم علينا بهدايته لنكون أنصار الله ، أنصار للحق وجنود من أجل اعلاء كلمة الله ولنصرة الضعفاء والوقوف بوجه الطغاة والظالمين أين كان من يمثل الباطل ومهما كبرة قوته أو عظمة سلطته، فنحن رجال لا نخاف الا الله ولا نعبد الا الله.. هكذا تعلمنا من الشهيد القائد رضوان الله عليه..
والصلاة والسلام على من ارسله الله رحمة للعالمين وعلى آل بيته الغر الميامين..
أما بعد:

بموجب الأمانة والمسئولية التي وكلت على عاتقي أنا المجاهد أبو علي العنسي، والتي تمثلت بانزالي وتكليفي بمهمة تثقيف وتوعية المجاهدين المتواجدين بمنطقة حيفان وادي الأحكوم، أتقدم إلى سيادتكم بهذا التقرير وهو يعد أخلاء للأمانة وتبرئة للذمة بما شاهدته وعايشته من تجاوزات وانتهاكات من بعض المجاهدين والقائمين بتلك المنطقة تجاه المواطنين الأبرياء الذين لا حول لهم ولا قوة، وتمثلت تلك الانتهاكات بالأتي:

أولا: تهديد وتخويف المواطنين بدون وجه حق..

ثانيا: نهب لممتلكات وتمثلت بفرض شيء معلوم من محصول مزارع القات وتضمن بفرض تلم أو اثنين من كل مزرعة بحجة نفقة للمجاهدين بغير وجه حق وبالقوة وبالتهجم على مزارعهم بالسلاح، وهذه الأموال يتم أخذها والاستفادة منها بعض القائمين والمشرفين على تلك المنطقة، وهم أبو جريد مشرف منطقة الزبيرة وأخو أبو جريد مشرف النقاط الأمنية بوادي الأحكوم، وشخص أخر يدعى شاجع مشرف نقطة الزبيرة، إلى جانب أفراد تلك النقاط وبمساعدة بعض أعيان وأشخاص من تلك المنطقة وهم عبد الحميد والذي يعد الشيخ الذي يتستر ويقوم بتغطية كل جرائم أولئك الأشخاص ويقوم باسكات وتخويف واجبار أي شخص يعارض أو يواجه هؤلاء الأشخاص أو يعترض على جرائمهم، إلى جانب شخص يدعى أشرف وهو ابن أخ الشيخ شائف، ويعد هذا صديق مقرب لأبو جريد وهو الشخص الذي يقوم بتقطيف القات وأخذه لصالح أبو جريد وبيع جزء معلوم لصالح أبو جريد.

ثالثا: فرض مبلغ معلوم من عائد كل مضخة ماء بالوادي، وتمثل بعائد يوم في الأسبوع، يعود عائده لهم بحجة نفقة للمجاهدين.

رابعا: السماح لأنفسهم بحل مشكلات تلك المنطقة وحل النزاعات وأخذ أموال طائلة من وراء كل مشكلة يحلونها، كما صار هؤلاء الأشخاص بتدخلهم هذا سبب ضياع الحقوق من أصحابها كون أحكامهم تكون على أساس من يدفع أكثر، فمن يدفع لهم يكون الحكم له، سواء كان صاحب الحق، ما أدى الى ضياع الحق وظلم الناس واعانة الظالم على سلب المساكين حقوقهم، إلى جانب بعض الانتهاكات التي طالت بعض اهالي تلك المنطقة من هتك للعرض ةاستباحة الحرمات ويتم التستر عليها بمساعدة هؤلاء الأشخاص.

ان هؤلاء الأشخاص لا يمثلون المسيرة وهو اهانة واضحة للشهداء وتضحياتهم كونهم يقومون باستغلال المسيرة ولنفوذهم من أجل مصلحتهم مما يؤدي إلى التشويه بسمعة المسيرة وتلويث سمعة أنصار الله .

ومن خلال انتمائي وحبي وولائي للمسيرة وايماني بها وبمبادئها أقوم برفع هذه التقرير حرصا على مكانة المسيرة وخوفا من تضررها بأعمال هؤلاء، فإن لم نقم بانصاف المتضررين من أعمال هؤلاء الذين نعد نحن مسئولين عليهم وعلى أعمالهم وملزمون بردعهم، فسيقوم الله بذلك، ولكن ستكون عاقبة ذلك وخيمة.

ولن يتضرر هؤلاء فقط بل سنعاني كلنا وسيعود تأثيره على المسيرة، فإذا لم نحرص على أن يكون أعمال كل من ينتمي للمسيرة ويمثل أنصار الله اذا لم تكن نيتهم وتوجههم بما يرضي الله واستجابة لأمر الله ويكون كل عملهم بغية وجه الله، فلن تثمر تلك الأعمال ولن تفلح المسيرة كون تلك الأعمال تفقدنا تأييد الله ورعايته ونصرته لنا وللمسيرة، فبدون تأييد الله لن يكون هناك وجود للمسيرة.

ارجو أن تتكرموا وتأخذوا كلامي على محمل الجد حرصا على المسيرة من التضرر بأعمال هؤلاء ووفاء لدماء الشهداء، وقد قمت برفع احدى المظالم كعينة عن المظالم التي تحدث بالمنطقة وعلى ايدي من يمثلون المسيرة ويمثلون أنصار الله، تمثلت بمظلومية عائلة المواطن على قاسم صالح الحكيمي..

والله ولي التوفيق..

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

لتكن أول من يعرف الخبر .. اشترك في خدمة “المستقلة موبايل“، لمشتركي “يمن موبايل” ارسل رقم (1) إلى 2520، ولمشتركي “ام تي إن” ارسل رقم (1) إلى 1416.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق