فضاء حر

التصوف هو الحل..

 

يمنات

رند الأديمي

منذ نعومة أظافري وأنا منجذبة لمنهج التصوف وقبل رحلة بحثي المتواضعة كنت أؤمن ان التصوف هو الحل …. الحل من الصراع المادي ومن مأزق الحياة. 

شيء ما كان يخبرني أن الحقيقة هناك برغم انني لم أقرأ عن التصوف
كنت أخبر نفسي أن الحقيقة يعرفها الصامتين والمتأملين الحقيقة في جيوب من لايفلسفوها كثيرا. 

لذلك كنت أصمت كثيرا حتى اتهمني الكثير بالبلاهة … كنت ولازالت اؤمن ان المعرفة هي تهذيب الذات وليس استعراض المعلومات ورصها. 

وعندما أمتهنت رياضة التأمل “اليوغا” وأصبحت جزء لايتجزء من روتيني
بدأت الحياة تصبح عميقة للغاية بدأت أشعر أنني قد عثرت على الكنز أخيرا،وحياتي أصبحت سلسلة من التأمل والتخلي والغوص في أعماق الذات والكون. 

وأخيرا بدأت أشعر بهبة الحياة، بل لم تعد للحياة قيمة كبيرة في أعماقي
أشعر بها تدب في عروقي ويتسللها الأوكسجين النقي بعد ان عاهدتها بالتخلي
بعد سنوات من الألم الطويل المتلاحق ،كان يصطفيني الألم دون عن الجميع كنت اشعر ان وظيفته هي ارشادي للطريق
حقيقة قد تعلمت كثيرا من الألم اكثر من الفرح، الفرح كان يذهب حاملا معه قليلاً من الدقائق.
والألم يذهب ليفتح لي نافذه … نافذه من أعماقي

 

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق