أخبار وتقاريرالعرض في الرئيسة

اشتباكات بين قوات تابعة لحكومة هادي تتمركز في الحدود

يمنات – صنعاء

قالت مصادر صحفية ان اشتباكات اندلعت الأربعاء 9 يوليو/تموز 2020، بين وحدتين عسكريتين تتبعان قوات حكومة هادي في الحدود اليمنية السعودية.

و أوضحت المصادر أن الاشتباكات اليت اندلعت بين اللواء الخامس حرس حدود و اللواء 102، المتمركزان في أطراف منطقة علب بمحافظة صعدة، أقصى شمال اليمن، من اتجاه السعودية.

و بحسب ما أوردته المصادر جاءت الاشتباكات على خلفية قضية اخلاقية، ارتكبها ضابط في اللواء الخامس حرس حدود، عندما أقدم على اغتصاب أحد منتسبي اللواء 102، بعد اعتقاله بتهمة أنه مندس في أوساط اللواء، و يعمل كجاسوس لصالح ضباط كبار في وحدته العسكرية.

و طبقا لما أوردته المصادر، أقدم منتسبون للواء 102، بالقبض على المتهم و الاعتداء عليه، فيما قالت مصادر أخرى أنه بعد الاعتداء على الضابط تم قطع عضوه التناسلي، ما أدى إلى نشوب اشتباكات.

و لفتت المصادر إن قوة من اللواء 102 هاجمت معسكر اللواء الخامس، ظهر الأربعاء، بأسلحة متوسطة و خفيفة، ما تسبب في إحراق طقمين و الإستيلاء علی طقمين آخرين للواء الخامس، فيما أعطبت “3” أطقم تابعة للواء 102.

و تتبع قوات حكومة هادي التي تتمركز في الحدود اليمنية السعودية، عملياتيا القوات السعودية، حيث تتلقى التعليمات العسكرية من قبل القوات المشتركة التي تقودها السعودية، بعيدا عن وزارة الدفاع في حكومة هادي.

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

لتكن أول من يعرف الخبر .. اشترك في خدمة “المستقلة موبايل“، لمشتركي “يمن موبايل” ارسل رقم (1) إلى 2520، ولمشتركي “ام تي إن” ارسل رقم (1) إلى 1416

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق