أخبار وتقاريرالعرض في الرئيسة

هيئة حماية البيئة توضح حول التلوث البحري في سواحل عدن

يمنات – صنعاء

نفى فرع الهيئة العامة لحماية البيئة بمحافظة عدن وجود آثار تلوث زيتي أو نفطي على الساحل الممتد من قرب المحطة الكهرو حرارية و حتى المنطقة الحرة بكالتكس.

وأكدت وحدة التوعية و الإعلام البيئي بفرع الهيئة بعدن، ان فريق رصد توجه صباح الثلاثاء 15 سبتمبر/أيلول 2020، إلى الموقع المءكور للمعاينة و الإطلاع على الحالة البيئة للساحل.

و أشارت إلىأن فريق الرصد أكد عدم وجود حالة تلوث زيتي أو نفطي على الساحل الممتد من المحطة الكهرو حرارية و حتى المنطقة الحرة بكالتكس.

كما أكدت أن الفريق أكد عدم وجود آثار لتلوث نفطي على الكائنات البحرية و مؤدي إلى نفوقها و تكدسها على الشاطئ أو على سطح البحر.

و أوضح أن ظهور بعض البقع المحدودة أثناء فترة المد البحري يرجع لإنجراف كرات الدامر مع الموج. مؤكدا أن هذا لايعني أن هناك تلوث نفطي أو كارثة بيئية.

و أكد مدير عام حماية البيئة في الهيئة العامة للشئون البحرية بعدن، د. عبدالسلام أحمد علي، أن الدامر ليس بالحديث و قد رصد في فترات سابقة.

و شدد فريق الرصد في تقريره على ضرورة التأكد من حالة السفن الراسية في الميناء و من عدم وجود تسرب نفطي أو زيتي منها إلى البحر، على أن يحدد موعد المسح البحري لاحقاً بالتخاطب بين الهيئة العامة لحماية البيئة و الهيئة العامة للشئون البحرية.

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

لتكن أول من يعرف الخبر .. اشترك في خدمة “المستقلة موبايل“، لمشتركي “يمن موبايل” ارسل رقم (1) إلى 2520، ولمشتركي “ام تي إن” ارسل رقم (1) إلى 1416.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق