أخبار وتقاريرإختيار المحررالعرض في الرئيسة

فشل مشاورات الرياض لاعلان تشكيلة الحكومة الجديدة وابن سلمان والسفير الأمريكي يتدخلان

يمنات – صنعاء

وصلت مشاورات اعلان تشكيلة حكومة هادي الجديدة إلى طريق مسدود.

و يعد تنفيذ الشق الأمني و العسكري من اتفاق الرياض، أهم أسباب فشل المشاورات، حيث يتمسك هادي و تجمع الاصلاح، باعلان تشكيلة الحكومة مع تنفيذ الشق العسكري و الأمني، و هو ما يرفضه المجلس الانتقالي، و الذي يرى ان يتم اعلان تشكيلة الحكومة و من ثم البدء بتنفيذ الشق الأمني و العسكري.

و مع تهديد الانتقالي بانهاء هدنة أبين و دفع حكومة هادي خلال اليومين الماضيين بتعزيزات جديدة إلى مدينة شقرة الساحلية، بدأ التوتر في التصاعد، و هو ما دفع الأمير خالد بن سلمان نائب وزير الدفاع السعودي، المكلف بإدارة الملف اليمني، إلى لقاء الرئيس هادي المقيم في الرياض، فيما ألتقى رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، عيدروس الزبيدي، بالسفير الأمريكي لدى اليمن.

و يأتي اللقائين بحسب مراقبين لنزع فتيل التوتر في أبين و دفع الطرفين لاعلان تشكيل حكومة جديدة قبل الدخول في جولة تفاوض جديدة يسعى المبعوث الأممي لعقدها منتصف ديسمبر/كانون أول القادم، للتفاوض حول الاعلان المشترك الذي يشمل وقف اطلاق النار و تدابير انسانية و اقتصادية.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق