أخبار وتقاريرإختيار المحررالعرض في الرئيسة

مصدر برلماني: الحسابات الختامية ستظل مطلب النواب مهما تأخرت الجلسات وهشول رفض بشدة عودة المجلس للانعقاد

يمنات – خاص

قال مصدر برلماني ان جلسات مجلس النواب بصنعاء مهما تأخرت، ستظل المطالبات مستمرة بالحسابات الختامية ومكافحة الفساد و تصحيح الاختلالات المالية و الادارية.

و أكد المصدر لـ”يمنات” أن اجتماعات المجلس اجلت إلى ما بعد عيد الفطر القادم، بعد رفض نائب رئيس المجلس للشئون التنظيمية، عبد السلام هشول و بشدة عودة المجلس للانعقاد السبت القادم 06 مارس/آذار 2021، و هو ما وافقه عليه رئيس المجلس، يحيى الراعي.

و أوضح المصدر أن اللائحة الداخلية للمجلس تحدد أن تنعقد جلسات المجلس لمدة أربعة أسابيع، يليه اسبوعين اجازة.

و أشار المصدر أنه كان من المفترض أن يقوم المجلس بمتابعة تنفيذ توصياته، خاصة التوصيات المزمنة للحكومة، حيث كان المجلس قد منح الحكومة مدة أسبوع لوضع حد للسوق السوداء، غير أن الأسبوع مر دون أن يتم شيئا من ذلك، فيما رئيس المجلس رفع الجلسات الثلاثاء الماضي بشكل مفاجئ، دون أن يستكمل المجلس مناقشة جدول أعماله.

و نوه المصدر إلى أن هناك توصيات للحكومة زمنت بأسبوعين، من بينها ضبط الأسعار و غيرها، فضلا عن أنه كان من المقرر أن تحضر الحكومة إلى المجلس للإفادة حول ما نفذته من توصيات المجلس، لكن الجلسات رفعت، ما يعني منع المجلس من ممارسة مهامه الرقابية بموجب الدستور.

و في وقت سابق كان مصدر برلماني، قد أفاد “يمنات” أن رفع جلسات المجلس جاء بهدف التهرب من الحسابات الختامية للمجلس للأعوام الخمسة الماضية، و التي ترفض هيئة الرئاسة انزالها للنقاش في القاعة.

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

لتكن أول من يعرف الخبر .. اشترك في خدمة “المستقلة موبايل“، لمشتركي “يمن موبايل” ارسل رقم (1) إلى 2520، ولمشتركي “ام تي إن” ارسل رقم (1) إلى 1416.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق