أخبار وتقاريرإختيار المحررالعرض في الرئيسة

حراك دبلوماسي أممي أمريكي أوروبي بشأن اليمن وأنباء عن رؤية أمريكية أولية للحل وتوجه لخفض التصعيد وإنهاء أزمة الوقود

يمنات – صنعاء

يقوم المبعوثان الأممي و الأمريكي، بجهود تهدف لخفض التوتر في اليمن و احياء جهود السلام في البلاد التي تشهد حربا مستمرة للعام السادس على التوالي.

غريفيث و ليندركينغ يتواجدان في الرياض منذ أيام. و تقول مصادر دبلوماسية انهما يحملان مشروع رؤية لوقف المواجهات في محافظة مأرب. منوهة إلى أن لقاءهما السابق في الرياض قبل نحو اسبوعين اتفقا خلاله على وضع خطوط عريضة لتفعيل جهود السلام في اليمن، و خفض التصعيد العسكري.

و ألتقيا الثلاثاء 23 فبرائر/شباط 2021، في الرياض، كلا على حدة بالدكتور أحمد بن مبارك، وزير خارجية الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا. و قالت وسائل الاعلام الرسمية ان ابن مبارك ناقش خلال اللقاءين خفض التصعيد و إحياء مشاورات السلام.

و تفيد مصادر مطلعة ان التوجه الأمريكي بشأن احلال السلام في اليمن يعتمد على خطة لا تزال طور النقاش، تتجاوز المرجعيات الثلاث. مشيرة إلى أن المبعوث الأمريكي سيواصل نقاشاته حول هذا الجانب مع السعودية و الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، قبل أن يبدأ نقاشاته مع أنصار الله و حكومة صنعاء غير المعترف بها دوليا، نظرا لإصرار الأولى على عدم التنازل على المرجعيات الثلاث.

و تأتي هذه التحركات فيما لا تزال المعارك مستمرة باتجاه مدينة مأرب للأسبوع الثالث على التوالي، و إن كانت حدتها قد تراجعت نسبيا، خلال هذا الأسبوع.

و تفيد مصادر اعلامية ان مساعي غريفيث و ليندركينغ تتركز حاليا على وقف التصعيد في مأرب و ايجاد حلول لأزمة المشتقات النفطية في صنعاء. مشيرا إلى أن هذه الصفقة قد تتم دون الحاجة لتوقيع اتفاق.

و في الوقت الذي بدأ فيه المبعوث الأمريكي إلى اليمن بحراكه الدبلوماسي في المنطقة، يقوم الاتحاد الاوروبي بحراك مماثل عبر سفيره لدى اليمن و سفراء الدول الفاعلة في الاتحاد.

و يرى مراقبون ان استمرار هذا الحراك الدبلوماسي خلال الأشهر الثلاثة القادمة، سيفضي إلى نتيجة ايجابية تدفع مسار السلام إلى الأمام. منوهين إلى أن هذا الحراك لن يكتب له النجاح ما لم تتوقف معارك مأرب.

و أوضحوا إلى أن معركة مأرب لن تكون بالسهلة، و لكن في حال تمكنت قوات صنعاء من دخول مدينة مأرب، فإن ذلك سيغير من كل الخطط الدبلوماسية التي يتم التعاطي بها حاليا.

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

لتكن أول من يعرف الخبر .. اشترك في خدمة “المستقلة موبايل“، لمشتركي “يمن موبايل” ارسل رقم (1) إلى 2520، ولمشتركي “ام تي إن” ارسل رقم (1) إلى 1416.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق