أخبار وتقاريرالعرض في الرئيسة

بعد انتهاء مهلة الانتقالي لـ”هادي” بإقالة حكومته .. داخلية حكومة هادي تحذر من التجمعات والاعتصامات والمسيرات في عدن و تقر منع دخول المجاميع المسلحة

يمنات – صنعاء

حذرت وزارة الداخلية بحكومة هادي، السبت 27يناير/كانون ثان 2018، من أي تجمعات أو اعتصامات أو مسيرات بمحافظة عدن، جنوب البلاد.

يأتي ذلك قبل يوم واحد من موعد انطلاق مهرجان جماهيري دعا الى إقامته المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم من الامارات و قيادات في المقاومة الجنوبية مناوئة لـ”هادي”.

و حسب وكالة “سبأ” الحكومية التي تديرها حكومة هادي، دعت داخلية حكومة هادي الجهات و الأشخاص المحرضين على تلك التحركات الاحتكام للعقل و المسؤولية و التخلي عن افتعال ما يعكر صفو الأمن و السلم الاجتماعي و الحفاظ على وحدة الصف الوطني.

و حدد المجلس الانتقالي و قيادات المقاومة الأحد 28 يناير/كانون ثان 2018، موعدا لمهرجان جماهيري بساحة العروض بمديرية خور مكسر للمطالبة بإقالة حكومة هادي، التي يرأسها أحمد عبيد بن دغر.

و اعتبرت وزارة الداخلية في بيان لها، أن تلك الاعمال في هذه المرحلة تأتي تحت غطاء تحركات فوضوية تستهدف أمن و سكينة المواطنين بالدرجة الأولى و أعمالاً تستهدف السكينة والاستقرار.

و منح المجلس الانتقالي الجنوبي و قيادات في المقاومة “هادي” مهلة أسبوع، انتهت السبت 27 يناير/كانون ثان الجاري لإقالة الحكومة التي يرأسها ابن دغر.

و أكد البيان أن وزارة الداخلية أقرت منع المجاميع المسلحة من دخول عدن. مؤكداً انها ستقوم من خلال أجهزتها المختصة و المعنية وبالتنسيق مع قوات التحالف السعودي بواجبها و دورها في حفظ الأمن و السكينة العامة و الممتلكات العامة و الخاصة.

و لفت البيان إلى أن الوزارة ستتخذ كافة الإجراءات المخولة لها انطلاقا من المسؤولية الوطنية الملقاة على عاتقها في تحقيق الأمان و الطمأنينة و السكينة العامة.

و حملت الوزارة المخالفين لقراراتها المسؤولية الكاملة عما يترتب على أعمالهم من نتائج.

يأتي ذلك في ظل تحشيد من المحافظات المجاورة لمحافظة عدن إلى مديريات المحافظة و نشر مسلحين في عدد من المناطق و رفع درجة الاستعداد القتالي في أغلب المعسكرات و الثكنات.   

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

الوسوم
إغلاق
إغلاق