أخبار وتقاريرالعرض في الرئيسة

صحفي يكشف عن فساد في مصلحة الهجرة والجوازات وصفقة فساد تصل إلى “3” مليون يورو أبطالها مسئولين في حكومة هادي من العيار الثقيل

يمنات – صنعاء

– يمارس محمد الرملي رئيس مصلحة الهجرة والجوازات بحكومة هادي، فساد في ادارة للمصلحة.

– يقوم الرملي و أولاده بنهب إيرادات المصلحة، و يرسل نجله “زياد” الذي يسافر كل أسبوع إلى سفارة لأخذ حصة المصلحة من المبالغ التي تدفع لاستخراج الجوازات.

– يقوم زياد الرملي بأخذ حصة المصلحة من كل سفارة نقدا و بالدولار بدلا من توريدها لحساب الحكومة.

– يتسلم زياد نظير تنقلاته كل أسبوع بدل سفر، فهو يقوم بالسفر بحجه صيانة النظام الذي لا يفهم شيء فيه، و يرافقه المهندس ياسر، الذي يقوم بترتيب عمليات النهب المنظم لإيرادات الجوزات في سفاراتنا بالخارج.

– يقوم صلاح النجل الثاني لرئيس مصلحة الجوازات باستلام عشرات الملايين من الريالا شهريا من كل فرع من فروع المصلحة في عدن و سيئون و مأرب و المكلا و المهرة و تعز.

– يتقلد مقربين من رئيس المصلحة ادارات الشؤون المالية في عدد من فروع المصلحة، و يقومون بنهب مخصصات المصلحة و ايراداتها تحت بنود عديدة بالتنسيق مع عبد الجبار سالم مدير عام الشؤون المالية الذي يتحمل نصيب كبير من الفساد، و الذي دائما يقوم بتنسيق عمليات النهب و الفساد لـ”الرملي” و انجاله.

– عين الرملي أبنائه مدراء عموم بالمصلحة، بالرغم من أنه لا يوجد منهم حتى ضابط واحد و غير متخصصين و لا يمتلكون أي مؤهلات سوى صلة القرابة.

– يقوم الرملي و أبنائه بالنهب من مخصص المصلحة الشهري تحت بنود مختلفة، و الذي يبلغ أكثر من مليون و نصف ريال سعودي شهريا.

– أصبحت مصلحة الجوازات كشركة عائلية لـ”الرملي” و أبنائه، و الكثير من كبار رجال الدولة يعرفون ذلك لكنهم يستلمون مخصصات شهرية كرواتب من المصلحة، تصل إلى ثلاثين ألف ريال سعودي شهريا، بالإضافة إلى أن الكثير من أبناء المسئولين و النافذين يعملون في المصلحة.

– قام اللواء محمد الرملي قبل نصف شهر من الآن بزيارة ألمانيا لعقد صفقة جوازات و معه أوسان العود وكيل وزارة الخارجية للشؤون المالية و الإدارية مع شركه “فريدوس جي إم بي اتش” veridos Gmbh و مع المنسق اللبناني وليد عمار الذي يعمل بالشركة و المنسق للفساد مع الشركة، و اتفقوا على طباعة جوازات تحمل الشريحة الالكترونية.

– بلغت قيمة الصفقة لمليون جواز “خمسة مليون” يورو، أي تكلفة الجواز الالكتروني خمسة يورو، لكن و بتنسيق مسبق و خلافا للصفقة السابقة للمليون الجواز فقد تم الاتفاق على ان يتم رفع مبلغ الصفقة للمليون الجواز إلى ثمانية مليون يورو، أي بزياده ثلاثة مليون يورو لمليون جواز فقط.

– تم دفع المبلغ قيمة الصفقة مقدما بدون مناقصة و بالأمر المباشر، و اتفقوا على أن يتم التوقيع في الرياض قريبا.

– هذه الشركة هي نفسها الشركة التي طبعت المليون الجواز السابقة و كذا المليون الذي قبلها و بنفس الأشخاص و نفس الطريقة.

– أبطال الصفقة المشبوهة

اللواء محمد الرملي

عبد الله العليمي

مبارك البحار

أوسان العود – مهندس الفساد و الصفقة

عبد الملك المخلافي

حسين عرب “شارك في الصفقتين السابقتين”

شخصيتين من حاشية ابن دغر في مجلس الوزراء “لم نتمكن من معرفة اسميهما”.

((مصلحه الهجره والجوازات)) ((ووزارة الخارجيه)) فساد ونهب لايرادات الجوازات #يقوم رئيس المصلحه #محمد_الرملي_وأولاده…

Posted by Nabil Alosaidi on Sunday, April 1, 2018

المصدر: حائط الصحفي نبيل الأسيدي على الفيسبوك

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

لتكن أول من يعرف الخبر .. اشترك في خدمة “المستقلة موبايل“، لمشتركي “يمن موبايل” ارسل رقم (1) إلى 2520، ولمشتركي “ام تي إن” ارسل رقم (1) إلى 1416.

الوسوم
إغلاق
إغلاق