أخبار وتقاريرالعرض في الرئيسة

صراع اماراتي سعودي في عدن .. أبو ظبي تعزز شرطة عدن بعشرات السيارات والرياض تمنح داخلية حكومة هادي سيارات مدرعة

يمنات – صنعاء – خاص

سلمت قيادة القوات الاماراتية بـ”عدن” الخميس 19 إبريل/نيسان 2018 شرطة محافظة عدد من السيارات لاستخدامها في مهامها الأمنية.

و قالت مصادر أمنية ان السيارات ستستخدم في نقل السجناء و تنفيذ مهام السجون بشكل آمن و نقل السجناء بين النيابات و المحاكم.

و سلمت السيارات لمدير شرطة عدن شلال شائع من قبل الضابط الاماراتي الذي يقود خلية الشرطة في قوات التحالف بـ”عدن”.

و رغم أن بعض السجون في عدن لا تخضع اداريا لشرطة عدن، كسجن المنصورة المركزي، الذي يتبع وزارة الداخلية، غير أن السيارات سلمت لإدارة شرطة عدن، و التي تحسب على الامارات، كون المسيطرين على مفاصلها قيادات موالية للإمارات.

و الأحد 22 إبريل/نيسان 2018 سلمت قيادة القوات السعودية بـ”عدن” عشرات السيارات المدرعة و الأطقم لوزارة الداخلية بحكومة هادي.

و قالت مصادر صحفية ان السيارات التي سلمت لوزارة الداخلية جاءت عقب تفاهم سعودي مع حكومة هادي قضى بتعزيز التنسيق و التعاون بينهما.

و اعتبر مراقبون أن ذلك مؤشر على وجود تضارب في الاجندات السعودية الاماراتية في اليمن، و خصوصا في محافظة عدن، حيث يسعى كل طرف لتقوية حليفه المحل يفي ظل الصراع المستمر بين الحليفين المحليين.

و أشاروا أنه على الرغم من سيطرة الفصيل الموالي للإمارات على أغلب محافظة عدن، إلا أن السعودية لم تتخلى عن حكومة هادي التي اعادتها إلى عدن عقب تفاهمات مع الامارات.

و لفتوا إلى تعزيز وزارة الداخلية بسيارات مدرعة مؤشر إلى أن السعودية تسعى لفرض حضور حلفائها في محافظة عدن في الجانب الأمني الذي أصبح تحت سيطرة الفصيل الموالي للإمارات.

و كشفت مصادر مطلعة عن خلاف بين وزارة الداخلية و شرطة عدن، أوقفت على اثره وزارة الداخلية النفقات التشغيلية لشرطة عدن منذ أكثر من شهرين.

و حسب المصادر تطالب وزارة الداخلية شرطة عدن بتنفيذ توجيهات وزير الداخلية و عدم التعامل بعيدا عن الوزارة.

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

لتكن أول من يعرف الخبر .. اشترك في خدمة “المستقلة موبايل“، لمشتركي “يمن موبايل” ارسل رقم (1) إلى 2520، ولمشتركي “ام تي إن” ارسل رقم (1) إلى 1416.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق