العرض في الرئيسةفضاء حر

تغاريد غير مشفرة (134) .. إلى من يزايدون على وطنيتنا: “الايام وحدها ستكشف كل زور وزيف”

يمنات

أحمد سيف حاشد

(1)

عندما يستمر ويستمرئ النزيف والفظاعة، ولا يكترث من بيدهم قرار الحرب بأحوال الناس وعدد الضحايا، وما يلحقهم من نتائج كارثية بسبب اتساع نطاق الحرب على السكان.

و يكون الإصرار على مزيد من نزيف الدم والضحايا والخراب، بل وعقد نية التوجه نحو تدمير مدينة على ساكنيها، ولا يقدم للسكان غير مزيد من المعاناة والصلف وبشاعة الحرب ثم يتكفل بفتات من المساعدات المهينة، فإنك تكون تمارس حقارتك وانحطاطك القيمي وسقوطك المريع في أوج صورها الصارخة..

(2)

أنتم تحملون ضغائن وثارات وأحقاد، وتاريخ حافل بالدم .. تاريخ أسود وثقيل، ليس من الصواب أن نكون في خندقكم الغارز في القلوب والدواخل..

نحن فقط مع خندق الوطن .. متعافين من هذه التراكمات التي تقتل الشعب وتفتك بالحياة وتنشر الخراب وتدمر الوطن..

نحن متعافين من الأسباب الثقيلة التي دفعتكم للارتهان الكامل لأنظمة توسعية وقمعية ووراثية متخلفة تقف ضد المصالح الكبرى للوطن واليمن الكبير ومستقبله..

(3)

كل الطبقة السياسية التي حكمت اليمن خلال فترة العقود القليلة الماضية وإلى اليوم ساهمت على نحو أو آخر في صناعة هذا المشهد الدامي والدمار الكبير الذي نراه اليوم..

لا تصدقوا ولا تسمحوا لأحد منهم بالتنصل والادعاء إن غيره هو من صنعه .. فجميعهم مساهمون ومشاركون في صنع هذا الخراب الكبير..

(4)

أن ينتقصون من السيادة وتظل تقاوم هذا الانتقاص أمر محسوب لك.

أما أن توافقهم على هذا الانتقاص؛ فانبطاح ما بعده انبطاح..

(5)

يريدون حصارك

وتدمير مدينتك

وفوق هذا يريدونك أن تدعي لهذا الحصار والتدمير والموت العاصف..

يا لبجاحتكم وصفاقة ما يفعلون..

(6)

ليس لدينا أجندات شخصية في مواقفنا..

مواقفنا محكومة بالوطن والضمير ومصالح شعبنا ومصلحة اليمن الكبير.

هذا فرق بيِّن، وفارق جليل، بيننا وبين المدعيين..

(7)

سنظل نمارس وجودنا وانتماءنا لهذا الوطن..

الهزيمة أن نستسلم..

لن نستسلم.

والنصر أن نستمر نقاوم حتى ننتصر

وينتصر الوطن..

(8)

هذه المنعطفات تساعدنا بالكشف عن المنحطين لنرمي بهم إلى مزبلة القمامة والحظر..

(9)

إلى من يزايدون على وطنيتنا أو يخونونا بسبب مواقفنا..

دعوا الايام وحدها تكشف كل زور وزيف..

وتكشف من هو المنتمي لهذا الوطن ومصالحه ومن هو المدعي..

(10)

أي مبادرة أو حل على حساب الوطن والسيادة سنقاومه حتى وإن وافق عليه الحوثيون..

(11)

كان الخجفان يظنون أن عدن بعد ستة أشهر ستتحول إلى دبي .

وإذ بها تتحول إلى مقلب قمامة..

تعز الذي ظن البعض أنهم سيحققون فيها الأمن والسكينة والكرامة والتنمية، وإذ بهم يحولها إلى أوكار للجماعات والعصابات والمجرمين القتلة..

واليوم يريدون هذا المصير للحديدة أيضا..

ويريدون أن تلحق بركبهم قبل فوات الآوان

(12)

لو كنتم تقاتلون الحوثي بدون هذا الاحتلال البدوي المتخلف والثقيل كنت أقاتل معكم الآن وفي المقدمة.

أما وأنتم تبيحون لهذا الاحتلال فعل كل شيء بكم وبشعبكم، أو كما قال صديقي، مخصيين وتفاخرون بفحولة أسيادكم فهذا من العار الوخيم.

(13)

من لم يفهم الاحتلال بعد ثلاثة أعوم؛ فهو ألف حمار مع احترامي وتقديري واعتذاري للحمير..

(14)

لم نكن..

ولن نكون يوما عصاء يتوكأ عليها الاحتلال أو الإرتزاق..

(15)

سنظل نطلقها كطلقة ونرميها في وجوههم قنبلة:

“لن نكون مرتزقة لهم ولن نكون عبيدا لكم.”

تلك المقولة التي أوجزها مجدي عقبة ستظل هي الحادي والبوصلة..

(16)

سيتم قصف كل المصانع والمعامل والمنشآت والعمران في الحديدة وغيرها ليحل الخراب المقيم..

ثم سيرسلون بفتات المساعدات وبعض الخيام وقليلا من الدواء..

ثم سيرسلون بضائع مصانعهم إلى أسواق المدينة كما فعل في غيرها..

مستحيل أن أنحاز إلى هذا المشهد البشع أو أصطف إلى من يصنعه، حتى وإن كنت ألف حمار.

(17)

يريدون حرب لم ولن تكن خاطفة بالتأكيد ..

ستطول الحرب ويغلق الميناء وستهدم المدينة على رؤوس أهلها وسيموت الكثير وسيشرد ويهجر مئات الآلاف من مساكنهم، وسيزيدون فوق المعاناة والمجاعة، مجاعة ومعاناة مضاعفة تفوق الاحتمال وسيحاصر الملايين في صنعاء وأنا منهم وفي ذمار وإب وحجة وغيرها..

لا يمكن أن أكون بأي حال عونا لهذه البشاعة، بل سأكون في مكاني الطبيعي وهو بالتأكيد ضدها.

لست أنا ذلك القط الذي يحب خناقه..

(18)

دمروا تعز

ويريدوا تدمير الحديدة

ويريدوننا نصفق لهم..

أي فجاجة هذه؟!!

(19)

نحن ضد فساد الحوثي ومشروعه وكثير من توجهاته، غير أن هذا لا يعني إننا مع العاهات الذين يعتاشوا على دمنا وجوعنا وحصارنا واحتلالنا وتدميرنا..

العاهات لا تستطيع أن تفهم موقفنا بسبب ما تعانية من اختلال في الدماغ..

من فشل في تقديم نموذج بمساحة 9 كم2 مؤكد مائة وألف أنه سيفشل في تقديم نموذج بمساحة اليمن البالغة أكثر من 550,000 كم2

بل هو لم يقدم نموذج حتى في المناطق التي أحتلها من اليمن قبل عقود.

(20)

تعيش في ألمانيا وتحرض على تدمير الحديدة وقتل وتهجير أبناءها كما فعلت من قبل مع تعز..

العاهات لا تبني أوطان بل تبرع في تدمرها.

(21)

موزّعوا صكوك الوطنية هم أكثر من يمارسون الخيانة بحق الوطن..

إنه إسقاط نفسي بالغ لما يفتقدوه..

(22)

البعض من حمقه وكلالة نظره لا يفرق بين المعلومة أو الخبر الذي ننقله، وبين التوجيه المعنوي وحشو الرأس بالوهم والحشيش..

(23)

من المهم أن نقاوم كل من يريد أن يتأبطنا أو يضعنا تحت معطفه، لأننا ببساطة أكبر منه..

سنظل نناضل من أجل استقلالنا و ممارسة وجودنا ونتخذ الموقف الذي نراه دون إملاء أو خضوع أو انقياد..

حائط الكاتب على الفيسبوك

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

لتكن أول من يعرف الخبر .. اشترك في خدمة “المستقلة موبايل“، لمشتركي “يمن موبايل” ارسل رقم (1) إلى 2520، ولمشتركي “ام تي إن” ارسل رقم (1) إلى 1416.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
إغلاق
إغلاق