أخبار وتقاريرإختيار المحررالعرض في الرئيسة

هدوء في مناطق المواجهات جنوب غرب مدينة الحديدة بعد مواجهات ليلية عنيفة

يمنات – خاص

تشهد جبهة المواجهات إلى الجنوب الغربي من مدينة الحديدة، غرب البلاد، هدوء حذر منذ ظهر السبت 16 يونيو/حزيران 2018.

و جاء الهدوء بعد مناوشات متقطعة باتجاه الطريق المؤدي إلى جنوب مدينة الحديدة على أطراف منطقة منظر، صباح السبت.

و شهدت الليلة الماضية مواجهات عنيفة انطلاقا من دوار الحديدة، الذي يتفرع منه طريقان، أحدهما يؤدي إلى منظر جنوب مدينة الحديدة، التي يقع شمالها سور المطار، و الأخر يمتد شرق المدينة و يعرف بشارع الخمسين، الذي يصل إلى شمال المدينة.

قوات حكومة هادي شنت هجمات متعددة باتجاه منطقة منظر خلال الليلة الماضية، بالتزامن مع هجمات أخرى عبر طرق رملية بهدف تحقيق اختراق باتجاه كيلو 16 المنفذ الشرقي لمدينة الحديدة، و الذي تمر منه الطريق المؤدية إلى العاصمة صنعاء.

أدت المواجهات و القصف المدفعي و غارات الطيران إلى سقوط العشرات من الضحايا المدنيين في قرية منظر، و التي تعد معزم المنازل فيها شعبية، و يقطنها مواطنون بسطاء بعضهم يعملون في انتاج الملح البحري، و بعضهم مزارعون و صيادون.

تفيد مصادر طبية أن قصف قرية منظر أدى إلى مقتل “10” مدنيين و اصابة قرابة 25 أخرين، نقل معظم إلى مستشفى الثورة العام بمدينة الحديدة.

و تؤكد مصادر محلية إن ما لا يقل عن “5” منازل تهدمت نتيجة القصف المدفعي و الجوي، و تضرر ما لا يقل عن “8” أخرين، و وجد قرابة “8” مواطنين بينهم نساء و أطفال تحت أنقاض منازل و أكواخ طينية تهدمت على رؤوسهم.

تحاول قوات حكومة هادي و القوات الموالية للإمارات التقدم باتجاه منظر و اقتحام مطار الحديدة عبر بوابته الجنوبية، بالتوازي مع تقدم للوصول إلى كيلو 16 لمحاصرة المدينة من الاتجاه الشرقي، فيما تعتمد قوات حكومة الانقاذ على التمترس في مواقع محصنة في محيط مطار الحديدة و أطراف منظر و في المنطقة الرملية شمال شرق الدريهمي، و نصب الكمائن و استدراج قوات حكومة هادي إلى الكمائن.

تؤكد مصادر محلية ان معارك الليلة الماضية ظلت قرابة “6” ساعات بين الكر و الفر، و تبادل الطرفان قصفا مكثفا، حيث دوت الانفجارات في أرجاء مدينة الحديدة، ما تسبب في نزوح عشرات الأسر من مناطق شمال شرق مديرية الدريهمي و الأحياء الشرقية من مدينة الحديدة، و منطقة منظر جنوب المدينة.

و حسب المصادر ما يزال الطيران الحربي يحلق بكثافة في أجواء مدينة الحديدة و المناطق المجاورة، فيما يسمع تبادل للقصف المتقطع، خصوصا في منطقة دوار الحديدة و محيط المطار.

و تفيد معلومات إن الطرفين عززا مواقعهم المتقدمة خلال الساعات الماضية، تحسبا لمواجهات قادمة. منوهة إلى أن الطرق المؤدية إلى منظر من الاتجاهين الشمالي و الجنوبي باتت مغلقة، ما أدى إلى توقف الحركة في المنطقة، و بات المدنيون المتبقون شمال المنطقة و وسطها يعتمدون على الدراجات النارية في تحركاتهم عقب طرق فرعية باتجاه مدينة الحديدة.     

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

لتكن أول من يعرف الخبر .. اشترك في خدمة “المستقلة موبايل“، لمشتركي “يمن موبايل” ارسل رقم (1) إلى 2520، ولمشتركي “ام تي إن” ارسل رقم (1) إلى 1416.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق