أخبار وتقاريرأسرار ووثائقالعرض في الرئيسة

“وثائق” .. التحالف السعودي يسعى لتدمير الخطوط الجوية اليمنية

يمنات – صنعاء – خاص

أكدت وثائق سعي التحالف السعودي لتدمير شركة الخطوط الجوية اليمنية “اليمنية” من خلال تحميل الشركة مبالغ باهظة مقابل مبيت طائرات اليمنية خارج مطار عدن وارغامها على صيانة طائراتها في الخارج.

و حسب الوثائق تدفع شركة اليمنية “20” ألف دولار مقابل مبيت الطائرات في مطار اجنبية، فيما تدفع مقابل الصيانة الدورية “100” ألف دولار.

و وجعت قيادة الشركة مذكرات إلى قيادة التحالف تطالب فيها بالسماح بمبيت طائراتها في مطار عدن، و السماح لها بإجراء الصيانة الدورية في مطار عدن.

 و المذكرات المرفقة تعد تأكيد واضح على سعي التحالف السعودي على تدمير الشركة، و رفع أسعار تذاكر السفر التي يدفع ثمنها المسافرين اليمنيين وأغلبهم من المرضى الذين يستحيل علاجهم في الداخل.

و يؤكد ذلك أن الحصار الذي يفرضه التحالف السعودي يشمل كل اليمن، و ليس المحافظات الواقعة تحت سيطرة حكومة الانقاذ، و هو الحصار الذي وصفه تقرير لجنة حقوق الانسان الأممية الأخير بأنه يتنافى مع مبدأ التناسب في القانون الانساني الدولي.

و يرفض التحالف السعودي السماح لرحلات شركات الطيران الدولي بتسيير رحلات جوية إلى مطاري عدن و سيئون الذين سمح بفتحهما من بين “7” يمنية، كانت تستقبل رحلات دولية، قبل الحرب.

و قصر التحالف الرحلات إلى مطاري عدن و سيئون، على شركة اليمنية فقط، و التي بات اسطولها بحاجة إلى الصيانة، ما يهدد حياة المسافرين بالخطر، خاصة و أن كثير من الأعطال تعرضت لها الطائرات في أوقات سابقة، ما أوقفت عدة رحلات، بل أن بعض الطائرات ألغت رحلات فور الاقلاع بسبب الاعطاب التي تمنع اقلاعها.

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

لتكن أول من يعرف الخبر .. اشترك في خدمة “المستقلة موبايل“، لمشتركي “يمن موبايل” ارسل رقم (1) إلى 2520، ولمشتركي “ام تي إن” ارسل رقم (1) إلى 1416.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق