أخبار وتقاريرالعرض في الرئيسة

رئيس ثورية أنصار الله يعلق على مشروع القرار البريطاني بشأن اليمن المطروح على مجلس الأمن الدولي

يمنات – صنعاء

قال القيادي في أنصار الله، محمد علي الحوثي، إن المعلومات الاولية عن مسودة القرار البريطاني المقدم لمجلس الامن تؤكد اعتماد مسودة القرار على الرواية السعودية التي تدعي احتماء الجيش و اللجان بالمواطنين. معتبرا ذلك محاولة مفضوحة ومستهجنة تهدف التبرير للجرائم المرتكبة بحق المدنيين من قبل جيوش و مليشيات التحالف السابقة و المزمع ممارستها في المستقبل.

ولفت محمد الحوثي، إلى أن ما ورد من معلومات تؤكد ان تقديم مسودة القرار البريطاني بهذه الصورة يدل على عدم المسئولية لدى المعدين و عدم ادراك الوضع الحالي للشعب اليمني الذي يعاني من الحصار و انتهاك القانون الانساني و الدولي الذي صرح به الجميع و على رأسهم الامم المتحدة. مؤملا من أعضاء مجلس الأمن الاحرار عدم القبول بأي تسويق أو شرعنة لاستمرار العدوان على اليمن.

ونوه الحوثي إلى أن الضغوط الامريكية و السعودية عملت و تعمل على تخفيض لغة و صيغة القرار الذي سيقدم لمجلس الأمن للتصويت من قرار ملزم إلى قرار داعي و غير ملزم.

و حمل مجلس الأمن و الامم المتحدة مسئولية استمرار العدوان و الحصار و الاثار المترتبة عليه من المجاعة و الاوبئة و غيرها.

و أكد محمد علي الحوثي، رئيس اللجنة الثورية لـ”أنصار الله” تطلعه إلى دعم جهود المبعوث الدولي من خلال قرار ملزم بما يحقق للشعب اليمني ايقاف العدوان و فك الحصار و التغلب على الاخطار المحدقة به من المجاعة و غلاء المعيشة و الاوبئة و ايقاف المجازر اليومية التي يرتكبها العدوان و حلفائه باليمن و اخرها جريمة بني معاذ الليلة الماضية.

و أكد محمد الحوثي أنه لا توجد اي هدنة من قبل التحالف. مشيرا إلى أن ناطق التحالف أكد مواصلة عملياتهم الاجرامية العسكرية، الهادفة إلى احتلال اليمن بتعسف واضح، يدلل على رفض لغة و خيار السلام، و اعتماد لغة العدوان و الحصار بغرور و تعالي في ممارسة الاجرام بحق الشعب اليمني، رغم معاناة الشعب اليمني. معتبرا ذلك دليل على اجرام العدوان و استكباره.

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

لتكن أول من يعرف الخبر .. اشترك في خدمة “المستقلة موبايل“، لمشتركي “يمن موبايل” ارسل رقم (1) إلى 2520، ولمشتركي “ام تي إن” ارسل رقم (1) إلى 1416.

الوسوم
إغلاق
إغلاق