أخبار وتقاريرإختيار المحررالعرض في الرئيسة

مجلس الأمن الدولي يصدر بيان رئاسي بشأن الوضع في اليمن

يمنات – صنعاء

شدد مجلس الامن الدولي على  الحاجة الملحة إلى اتفاق عاجل حول عملية انتقالية شاملة لإنهاء الصراع و تقاسم السلطة في اليمن.

و قال البيان الصحفي الصادر عن رئيس المجلس  فاسيلي نيبينزيا، مندوب الإتحاد الروسي, اليوم السبت 17 أكتوبر/تشرين أول 2020، ان اعضاء  مجلس الأمن اكدوا على أن الحل السياسي الشامل هو وحده الذي يمكن أن ينهي الصراع في اليمن.

و بحسب البيان أكد أعضاء المجلس دعمهم للمبعوث الأممي إلى اليمن، مارتن غريفيث. حاثين الأطراف على الموافقة على وجه السرعة على مقترحات الإعلان المشترك التي تيسرها الأمم المتحدة دون تأخير من أجل تحقيق سلام شامل و مستدام.

و دان البيان التصعيد في محافظتي مأرب و الحديدة، شمال شرق و غرب اليمن، كونه يعرض السكان و النازحين داخليا لخطر شديد و يهدد بعرقلة عملية السلام للأمم المتحدة. كما دانوا الهحمات ضد السعودية. داعين إلى الوقف الفوري للقتال و المشاركة مع بعثة الأمم المتحدة لدعم آليات التنفيذ المشتركة لاتفاق الحديدة (UNMHA).

و أكد أعضاء مجلس الأمن مجددًا على ضرورة امتثال الأطراف لالتزاماتها بموجب القانون الإنساني الدولي بما في ذلك تلك المتعلقة بوصول المساعدات الإنسانية.

و أعرب أعضاء مجلس الأمن عن قلقهم العميق من أن المجاعة هي احتمال واقعي في اليمن هذا العام في حالة استمرار تعطل الواردات الغذائية أو عوائق التوزيع، أو استمرار الانهيار الاقتصادي، و الذي تفاقم بسبب تفشي فيروس كورونا و تفشي الجراد.

وأكدوا التزامهم بعملية سياسية شاملة بقيادة يمنية على النحو المبين في قرارات الامم المتحدة ذات الصلة بما في ذلك القرار 2216 (2015), و مبادرة مجلس التعاون الخليجي و آلية تنفيذها و نتائج مؤتمر الحوار الوطني.

و أكدوا مجددا التزام المجتمع الدولي الثابت بالحفاظ على سيادة اليمن و وحدته و استقلاله و سلامته الاقليمية.

و رحب أعضاء المجلس باتفاق الطرفين في 27 سبتمبر/أيلول الماضي، على الإفراج عن أكثر من ألف محتجز. معتبرين ذلك خطوة هامة في تنفيذ اتفاق ستوكهولم و تدبير هام لبناء الثقة.

و شددوا على أهمية مواصلة التنفيذ، و رحبوا بالتزام الأطراف بمواصلة مزيد من المفاوضات بشان تنفيذ اتفاق تبادل الأسرى و حثهم على سرعة الانعقاد في هذا الشأن.

و حثوا الأطراف على التأييد العاجل لمقترحات الاعلان المشترك التي يسرتها الامم المتحدة دون تأخير من أجل تحقيق سلام شامل ومستدام.

و أكدوا على ضرورة الاتفاق العاجل على الاعلان المشترك لتمكين التفاوض على اتفاق انتقالي شامل لإنهاء الصراع حيث تتقاسم السلطة بين مختلف المكونات السياسية و الاجتماعية.

و شددوا على أهمية عملية سياسية شاملة تسمح بالمشاركة الكاملة و الفعالة للمرآة و الشباب. مطالبين باستئناف المحادثات بين الاطراف بسرعة، مع المشاركة الكاملة بالوساطة بقيادة المبعوث الأممي.

و طالبوا بتنفيذ نداء الامين العام العالمي لوقف إطلاق النار على النحو المفصل في القرار 2532 (2020).

كما رحب اعضاء مجلس الامن بإعلان تجديد تنفيذ اتفاق الرياض و الوساطة بقيادة المملكة العربية السعودية في هذا الشأن. مطالبين الحكومة اليمنية و المجلس الانتقالي الجنوبي بتنفيذ اتفاق الرياض تنفيذا كاملا بشكل عاجل.

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

لتكن أول من يعرف الخبر .. اشترك في خدمة “المستقلة موبايل“، لمشتركي “يمن موبايل” ارسل رقم (1) إلى 2520، ولمشتركي “ام تي إن” ارسل رقم (1) إلى 1416.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق