أخبار وتقاريرإختيار المحررالعرض في الرئيسة

صحيفة قطرية: بن دغر يفكر بالاستقالة بسبب غياب الامكانيات المادية وعدم الانسجام مع السلطات المحلية بعدن

يمنات

قالت صحيفة قطرية، يوم السبت 9 يوليو/تموز، ان رئيس الوزراء اليمني احمد عبيد بن دغر بات يدرس تقديم استقالته من منصبه بسبب غياب الامكانيات المادية  وعدم الانسجام مع السلطات المحلية المسيطرة على المدينة، والتي قالت الصحيفة أنها تُتهم بأنها أقرب إلى الحراك الجنوبي، وتدعمها الإمارات.

 وقالت صحيفة “العربي الجديد”  ان الحكومة برئاسة أحمد عبيد بن دغر، تتعرض ضغوطاً شديدة مع بقائها في عدن من دون إمكانات مادية، ما دفع بن دغر للتفكير بالاستقالة.

ويتعرض بن دغر وعدد من وزراء حكومته المتواجدين في عدن، لضغوط كبيرة بغياب الإمكانات التي تمكّنهم من تفعيل دور الدولة وأجهزتها، وعلى خلفية التباينات مع الأجهزة والسلطات المحلية في المدينة.

وكشف مصدر قريب من الحكومة لـ”العربي الجديد” أن بقاء بن دغر في عدن لم يغيّر من واقع الأمر شيئاً، بل إنه يجد صعوبة في التحرك حتى داخل مدينة عدن، مع حالة من عدم الانسجام مع السلطات المحلية المسيطرة على المدينة، والتي تُتهم بأنها أقرب إلى الحراك الجنوبي، وتدعمها الإمارات.

وذكر المصدر أن الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي وعد رئيس الحكومة بالتواصل مع قيادة دول التحالف، وعلى رأسها السعودية، بخصوص ترتيب وضع الحكومة وأجهزتها.

وكان بن دغر قد عاد إلى عدن مع بداية شهر رمضان، بعد أن شهدت المدينة احتجاجات على خلفية تدهور الخدمات الأساسية، غير أنه وبعد ما يقرب من شهر على عودته، أصدر بياناً مطولاً كشف فيه أن الأزمة المالية التي تواجهها الحكومة تمنعها من القيام بالمهام المطلوبة لترتيب أوضاع المحافظات “المحررة”، وفي مقدمتها مدينة عدن.

الوسوم
إغلاق
إغلاق