أخبار وتقاريرالعرض في الرئيسة

أزمة مشتقات نفطية في عدن وفرع شركة النفط يعلق العمل في المحطات الحكومية ويطالب البنك المركزي وحكومة هادي بالتدخل لوقف المضاربة بالعملات

يمنات – صنعاء – خاص

تشهد محافظة عدن و محافظات مجاورة منذ صباح السبت 1 سبتمبر/أيلول 2018، أزمة مشتقات نفطية، بعد تعليق شركة النفط العمل في المحطات التابعة لها في مديريات محافظة عدن، و المحافظات المجاورة.

و ارتفعت أسعار المشتقات النفطية في السوق السوداء بمحافظة عدن، حيث تجاوز سعر صفيحة البترول سعة “20” لتر العشرة ألف ريال.

و أكدت شركة النفط فرع عدن في بلاغ صحفي، صدر صباح السبت، تعليق العمل في محطاتها بعدن. مرجعة ذلك لانهيار قيمة الريال اليمن أمام العملات الصعبة، خصوصا الدولار.  

طالبت شركة النفط اليمنية بعدن، كل من البنك المركزي و حكومة هادي بالتدخل السريع و العاجل لضبط عملية التلاعب بأسعار صرف العملة الصعبة، خصوصا الدولار الأمريكي.

و أِشارت إلى أن الارتفاع الجنوني في سعر الصرف يؤثر و بشكل مباشر على معيشة المواطن سواء من خلال شراؤه للمشتقات النفطية أو الغذائية أو حصوله على أي خدمات اخرى مرتبطة بحياته اليومية.

و أكدت فرع الشركة في بلاغ صحفي، أن الارتفاع الجنوني لسعر صرف الدولار مقابل الريال اليمني يؤثر و بشكل مباشر في عملية قيام الشركة بشراء المشتقات النفطية، لاسيما في ظل عدم تدخل الدولة أو تقديمها الدعم اللازم للمشتقات النفطية أو حتى التدخل العاجل للسيطرة على الصرافين و المساهمة في عملية تثبيت سعر صرف الدولار مقابل الريال اليمني.

و أشارت إلى ان عدم تدخل الدولة أو قيام البنك المركزي بفرض رقابه صارمة على الصرافين افسح المجال لهم للمضاربة بأسعار الصرف.

و أكدت أن ذلك سينعكس سلبا على القيمة الشرائية للمشتقات النفطية و التي سيرتفع معها سعر الوقود تبعا لذلك الارتفاع المتصاعد في أسعار الصرف، نظرا لأن الشركة تقوم بشراء المشتقات النفطية التي تسوقها لاحقا في السوق المحلية بالعملة الصعبة “الدولار”.

و  لفت فرع الشركة أن لديه المقدرة و السيولة المالية اللازمة و الكافية لشراء المشتقات النفطية، إلا انه لم يقم بعملية الشراء و انزال المواد النفطية للسوق المحلية عبر محطات البيع الحكومية التابعة للشركة و المنتشرة في مختلف مديريات محافظة عدن، حتى لا تثقل من كاهل المواطن و تحمله أو تكبده أعباء اضافية فوق الاعباء الملقاة على كاهله, و هو ما ادى لتعليق العمل بمحطات الشركة الحكومية على الاقل في الوقت الراهن لحين ثبات أسعار الصرف و تدخل الحكومة و البنك المركزي و ايقاف عملية المضاربة بأسعار صرف العملة الصعبة.

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

لتكن أول من يعرف الخبر .. اشترك في خدمة “المستقلة موبايل“، لمشتركي “يمن موبايل” ارسل رقم (1) إلى 2520، ولمشتركي “ام تي إن” ارسل رقم (1) إلى 1416.

الوسوم
إغلاق
إغلاق