أخبار وتقاريرإختيار المحررالعرض في الرئيسة

موقع اماراتي: خلافات طرفاها مكونان سياسيان تؤجل الاعلان عن الحكومة المقبلة

يمنات – صنعاء

كشفت مصادر سياسية يمنية خاصة، مشاركة في مشاورات اتفاق الرياض، عن وجود خلافات بين الأحزاب السياسية، حول أحقيتها في توزيع الحقائب الوزارية، ربما تؤخر عن الإعلان الرئاسي حول التشكيل الحكومي الجديد، و الذي كان من المزمع الإعلان عنه اليوم الأحد 25 أكتوبر/تشرين أول 2020.

و قالت المصادر من المحتمل أن يتم الإعلان عن الحكومة الجديدة، خلال اليومين المقبلين، بعد أن كان مقررا الإعلان عنها اليوم، إذا ما تم تجاوز ما تبقى من خلافات حول توزيع الحقائب الوزارية.

و أفادت المصادر، بأن تجمع الاصلاح “اخوان اليمن” و المؤتمر الشعبي العام، سبب تلك الخلافات، التي ربما ستعرقل الإعلان عن التشكيل الحكومي، ما سيعرقل اتفاق الرياض.

و أكدت أن هناك خلافات عالقة، بسبب اعتراض حزب الإصلاح، على الحقائب الوزارية التي منحت له، إذ يعتبر ما تم منحه إياه عبارة عن وزارات هامشية.

و وفقا للمصادر، تم منح حزب الإصلاح 4 حقائب وزارية، إذ يحق لهم اختيار 3 أسماء من أبناء المناطق الشمالية، و شخص واحد فقط من أبناء الجنوب.

و لفتت إلى أن هناك خلافات بين قيادات المؤتمر الشعبي، حول أحقية كل منها، بترشيح من يشغلون الحقائب المخصصة للحزب.

و تابعت: الحقائب التي منحت للمؤتمر هي 4 وزارات، حاله حال الإصلاح، إذ يحق له اختيار 3 أسماء من الشمال، و واحد من الجنوب.

و حول اختيار الأسماء لتولي المناصب الوزارية، كشفت المصادر أنه لم يتم استكمالها، حتى الآن، و ذلك بانتظار تجاوز تلك الخلافات، حول توزيع الحقائب.

على صعيد آخر، تحدثت المصادر عن طبيعة اللقاء الذي جمع الرئيس عبد ربه منصور هادي، و رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، عيدروس الزبيدي، الخميس الماضي في الرياض. موضحة أن اللقاء كان وديا و طيبا، و تم خلاله الحث على تسريع تنفيذ اتفاق الرياض، و التأكيد على توحيد الصفوف في مواجهة أنصار الله.

المصدر: ارم نيوز الاماراتي

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

لتكن أول من يعرف الخبر .. اشترك في خدمة “المستقلة موبايل“، لمشتركي “يمن موبايل” ارسل رقم (1) إلى 2520، ولمشتركي “ام تي إن” ارسل رقم (1) إلى 1416.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق